ثقافة جنسية

سلّم أولويّات المرأة بعد الإنجاب يتغيّر ويتبدّل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

حقيقة تواجه جميع الرجال: سلّم أولويّات المرأة بعد الإنجاب يتغيّر ويتبدّل

على الرجل تفهم المرأة واحتياجاتها ورغباتها أيًّا كانت


مع الوقت، وبعد دخول عش الزوجيّة، وإنجاب الأولاد، يجد الرجال أنفسهم أمام واقع متغيّر وجديد يتعلّق بحياتهم الزوجيّة، والمتمثّل بأنّ الشغف الذي كانت تشعر به الزوجة تجاه رجلها بخصوص علاقتهما الزوجيّة، باتت مشاعره باردة، لدرجة أنّ الرغبة لدى المرأة تصبح أقل مما كانت عليه في السابق.

ويفيد خبراء العلاقات الزوجيّة، إنّ أحد أبرز هذه الأسباب التي تقود المرأة الى البرود وعدم الشغف بحرارة يعود الى مهمّتها في تربية الأولاد ناهيك عن الاهتمام بأمور المنزل، والعمل خارج البيت لساعات طويلة.
وبكلمات أخرى، فإنّ سلّم أولويّات المرأة بعد الإنجاب يتغيّر ويتبدّل، ومن هنا يكمن دور الزوج، في إبقاء امرأته قريبة منه وتحبّه، الأمر الذي يتمثّل بتفهمه إيّاها وبتفهمه لاحتياجاتها ورغباتها أيًّا كانت، حتّى وإن فضّلت النوم على الجلوس معه.

كلمات دلالية