أخبارNews & Politics

النائب د. باسل غطاس يستنكر عمليات هدم البيوت
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
ضباب
11

حيفا
ضباب
11

ام الفحم
ضباب
11

القدس
غائم جزئي
9

تل ابيب
غائم جزئي
10

عكا
ضباب
11

راس الناقورة
غيوم متفرقة
11

كفر قاسم
غائم جزئي
9

قطاع غزة
غائم جزئي
7

ايلات
غيوم قاتمة
13
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

النائب د. باسل غطاس يستنكر عمليات هدم البيوت في ابو غوش

عمم المكتب البرلماني للنائب د. باسل غطاس بيانا وصلت عنه سنخة لموقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "زار النائب باسل غطاس الاخوة حسام نمر ويوسف من عائلة ابراهيم في ابو غوش، اثر جريمة الهدم الفجائية لبيت العائلة هناك".

جرافات الاحتلال كانت قد وصلت اليوم باكرا الى بيت الاخوة حسام نمر ويوسف من عائلة ابراهيم والذي مضى اصحابه في اجراء ترخيصه منذ اشهر وهدمته كليًّا على الرغم من انّ الاجراءات صارت في مرحلة متقدمة جدا


عمم المكتب البرلماني للنائب د. باسل غطاس بيانا وصلت عنه سنخة لموقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "زار النائب باسل غطاس الاخوة حسام نمر ويوسف من عائلة ابراهيم في ابو غوش، اثر جريمة الهدم الفجائية لبيت العائلة هناك".

النائب د. باسل غطاس في مكان الهدم

واضاف ابليان: "هذا وقد كانت جرافات الاحتلال قد وصلت اليوم باكرا الى البيت، والذي مضى اصحابه في اجراء ترخيصه منذ اشهر، وهدمته كليًّا، على الرغم من انّ الاجراءات صارت في مرحلة متقدمة جدا".

وتابع البيان: "يشار الى انّ البيت موجود داخل مسطح البناء، وان مهندس العائلة كان قد تقدم بطلب الترخيص بناء على اتفاق سابق بين لجنة التخطيط والبناء والعائلة، مما يوحي بان عملية الهدم هي عملية انتقام وعقوبة ضد اهالي القرية كما يبدو، بسبب التاييد الجارف للقائمة المشتركة، من حيث توقيتها وسرعة تنفيذها بخلاف الاتفاق، بالذات انّه ومنذ عشرات السنوات لم يتم هدم اي بيت في ابو غوش، رغم وجود عشرات البيوت غير المرخصة الصادر بحقها امر هدم دون هدمها، وقد استنكر النائب باسل غطاس الحاصل واعتبر، ان هذا ما هو الا جريمة اخرى تمارس ضد المواطنين العرب الفلسطينيين في كل يوم، واعتبر ان قضية الارض والمسكن تشكل التحدّي الاهمّ وتقف على راس اولويات العمل السياسي والبرلماني للعرب، في ظل حكومات العنصرية والتمييز والفاشية" بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

انتخابات الكنيست وتأثيرها- لقاء الشهر في مجد الكروم