منبر العربHyde Park

إذا متُّ حُبًّا/ شعر: حاتم جوعية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم قاتمة
24

حيفا
غيوم قاتمة
24

ام الفحم
غيوم قاتمة
25

القدس
غيوم قاتمة
23

تل ابيب
غيوم قاتمة
25

عكا
غيوم قاتمة
24

راس الناقورة
غيوم قاتمة
24

كفر قاسم
غيوم قاتمة
24

قطاع غزة
غيوم قاتمة
25

ايلات
غيوم قاتمة
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

إذا متُّ حُبًّا/ شعر: حاتم جوعية

سآتيكِ بدرًا يُغني الليالي نشيدَ البيادِر ِ يومَ الحَصادْ


 سآتيكِ بدرًا يُغني الليالي نشيدَ البيادِر ِ يومَ الحَصادْ
سَتغفو النجومُ على صوتِ نايي وَيصدَحُ طيريَ بعدَ البُعَادْ

سآتيكِ بدرًا يُضيىءُ الرَّوابي يُناجي الذ ُّرَى والسَّما والنجومْ
سَأبعثُ َطلا ًّ يُندِّي السُّهولَ يُبَلِّلُ أغصانَ تلكَ الكرُومْ

سآتيكِ شمسًا مِنَ الفكر ِ تبقى ُتنِيرُ الدُّروبَ لشعبي الفتِيٍّ
يمينا ً سنُرجِعُ أمجادَ شعبي فعزمي وعزمُكِ دومًا قويّْ

أنا من تمرَّسَ في كلِّ خطبٍ أنا من َتمَطَّى مُتونَ الرِّياحْ
سأحضنُ طيفك ِ في كلِّ دربٍ وَأزرعُ صَوتكِ في كلِّ سَاحْ

إذا متُّ حُبًّا سيبقى ضَريحي مَزارًا لأحلى عَذارى البلادْ
سَينبتُ شعريَ في كلِّ أرض ٍ وَترتعُ خيليَ في كلِّ وَادْ

إذا متُّ حُبًّا فخَلِّي ضَريحي شِعارًا يُكلِّلُ هامَ الوَطنْ
سيكبرُ شعبيَ بينَ الخيام ِ وَيشمُخُ شعبيَ رُغمَ المِحَنْ
عَشِقتك ِ قبلَ انبثاق ِ ال حياة ِ َوقبلَ انبعاثِ الوَرَى والوُجودْ
عَشِقتكِ روحًا تطلُّ على الكون ِ، تسمُو … فَتصبُو جميعُ الوُرودْ

سَأجمعُ ريحي وغيمي وبرقي وأبعَثُ غيمًا يُندِّي الحقولْ
سآتيك ِ قبلَ اكتمال ِ الفصول ِ وَتخلقُ نفسيَ كلَّ الحُلولْ

لأجل ِ هواك ِ يطيبُ الفدَاءُ وَيحلو لأجل ِ بلادي الرَّدى
أنا مَنْ تغنَّى بطيبِ هَواهَا أنا مَنْ ترنَّمَ طولَ المَدَى

بلادي هَواكِ نشيدُ انبعاثي فحُبُّكِ َوقفٌ بلادي عَليّْ
أغني لأجلِكِ لحنَ الخُلودِ شبابي فدَاكِ وعُمري الطَّريٍّ
أغني الحَياة َ، وَجُرحي، وَحُزني فدربيَ شوكٌ وعزمي قويّْ
أغني ولو سَحقتني القيودُ وَراءَ جدار ِ الزَّمان ِ الشَّجِيّْ
أغني ولو أوْدَعُوني الضَّريحَ وَعانقَ جسمي التُّرابُ النَّديٍّ

بلادي هَواكِ سيبقى شراعي يسيرُ مع ِ الضِّفَّةِ النائِيَهْ
تمُرُّ السُّنونُ عليهِ ويبقى عَنيدًا على المَوجةِ العاتِيَهْ

المغار

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب . لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com

كلمات دلالية
مصاب آخر من جت يتحدث حول إصابته بالكورونا