أخبارNews & Politics

التجمع:ندعو الى تكثيف الجهود لتشكيل القائمة المشتركة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
21

حيفا
سماء صافية
21

ام الفحم
غائم جزئي
22

القدس
غائم جزئي
20

تل ابيب
غائم جزئي
20

عكا
سماء صافية
21

راس الناقورة
غيوم متفرقة
21

كفر قاسم
غائم جزئي
20

قطاع غزة
سماء صافية
18

ايلات
سماء صافية
26
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مركزية التجمع:ندعو الى تكثيف الجهود لتشكيل القائمة المشتركة

وصل الى موقع العرب اليوم الاثنين، بيان من حزب التجمع، جاء فيه: "دعت اللجنة المركزية للتجمع الوطني الديمقراطي، في اجتماعها الدوري يوم السبت 13.12، إلى الإسراع في ترجمة خيار القائمة الانتخابية المشتركة لخوض انتخابات الكنيست إلى اتفاق شامل

جاء في البيان:

استنكرت اللجنة المركزية محاولات وزارة المعارف منع المربي على مواسي من مزالة عمله بادعاء انه شارك في مظاهرات وطنية ضد مخطط برافر

مركزية التجمع أكدت على ان القائمة المشتركة تمنع الاستقطاب السياسي والطائفي، وتساهم في توحيد الصفوف في مواجهة الفاشية والعنصرية، وتزيد من الوزن السياسي للجماهير العربية الفلسطينية في الداخل


وصل الى موقع العرب اليوم الاثنين، بيان من حزب التجمع، جاء فيه: "دعت اللجنة المركزية للتجمع الوطني الديمقراطي، في اجتماعها الدوري يوم السبت 13.12، إلى الإسراع في ترجمة خيار القائمة الانتخابية المشتركة لخوض انتخابات الكنيست، إلى اتفاق شامل بين الكتل العربية الثلاث، استجابة للمطلب الشعبي الضاغط والرغبة العامة في الانتقال إلى حالة جديدة من العلاقات بين الأحزاب وداخل المجتمع العربي، في مواجهة تصعيد عداء المؤسسة الإسرائيلية وتفاقم العنصرية وتصاعد مخططات التفرقة والتجزئة. وأكدت مركزية التجمع على ان القائمة المشتركة تمنع الاستقطاب السياسي والطائفي، وتساهم في توحيد الصفوف في مواجهة الفاشية والعنصرية وتزيد من الوزن السياسي للجماهير العربية الفلسطينية في الداخل".


النائب د. جمال زحالقة

وجاء في بيان اللجنة المركزية، أن "القائمة المشتركة أصبحت الخيار الأكثر شعبية والأقوى والمنطلق نحو مرحلة جديدة من العلاقات بين مركبات العمل السياسي، ونحو رص الصفوف والوقوف سدّاً قويًّا أمام تغوّل المؤسسة الإسرائيلية ضدنا كمجموعة قومية متمسكة في حقها في وطنها وفي العيش الحر. وهذا الخيار هو الكفيل بتحفيز المواطنين العرب على منح ثقتهم للأحزاب والتصويت بكثافة. وحذرت اللجنة من أن الجماهير العربية، التي تدعم وتساند وتشجع على الوحدة، ستعاقب من قد يرفض الوحدة وتحمله المسؤولية".

وجاء في البيان أيضاً ، إن "اللجنة المركزية تشعر بالارتياح لتصاعد الضغط الشعبي باتجاه الوحدة وكذلك بالتفاؤل ازاء الاحتمالات القوية لتحقيق هذا المطلب. وحيّت رؤساء السلطات ال محلية على موقفهم الواضح الداعم لقائمة واحدة، مما يؤكد على الإجماع الشعبي حول هذا المطلب. وهو مطلب يتبناه التجمع منذ انطلاقته باعتباره رافعة هامة لتجميع مكامن القوة في مواجهة التمييز العنصري والتهميش والعداء من جانب المؤسسة الإسرائيلية وأذرعها المختلفة. هذا وتناولت اللجنة تفاصيل الواقع الإسرائيلي ووقفت عند إفرازات وترجمات السياسات والممارسات العدائية والعنصرية الخطيرة ضد المواطنين العرب، كجزء من الحرب المتواصلة ضد الشعب الفلسطيني برمته، ورأت أن ما هو قادم بعد الانتخابات، قد يكون أسوأ، مما يجعل مسألة خوض الانتخابات بقائمة واحدة أمراً ملحًّا أكثر من أي وقت مضى".

وأضاف البيان: "وربط البيان بين آلية خوض الانتخابات بقائمة واحدة، بمسألة تنظيم الأقلية القومية العربية باعتبارها مصدر قوة هذه الأقلية ومدخل لتحصينها داخليًّا أيضاً. ولأن أيضاً هناك قوى سياسية فاعلة في المجتمع العربي لا تخوض انتخابات الكنيست، وترى، أسوة بالتجمع، بمسألة تنظيم المجتمع العربي مسألة استراتيجية بالنسبة لهذا الجزء من شعبنا الفلسطيني. هذا وتشكلت الأطر واللجان التي ستقود المعركة الانتخابية، وصودق على خطة استنهاض الفروع ولجان المناطق والأطر التنظيمية المختلفة، والبدء بالتواصل مع الجمهور والتفاعل مع توقعاته من هذه الانتخابات التي تعتبر احدى الروافع السياسية والتعبوية الهامة بالنسبة للمواطنين العرب. هذا وتناولت اللجنة المركزية حملة التحريض والتشويه التي شنتها أوساط تدعي التدين في باقة الغربية ضد المربي والكاتب، وعضو التجمع علي مواسي. وعبرت عن إدانتها لهذه الحملة المشبوهة التي تستهدف دوره التربوي والتنويري، ودوره الوطني في المدرسة، من خلال مسؤوليته عن قسم التعليم اللا منهجي، وعبرت عن وقوفها الكامل إلى جانبه. وحيّت كل القوى العاقلة، من أطر دينية وسياسية واجتماعية، التي تصدت لهذه الجهات الظلامية والمشبوهة، حفاظاً على النسيج الاجتماعي والوحدة الوطنية. واستنكرت اللجنة المركزية محاولات وزارة المعارف منع المربي على مواسي من مزالة عمله، بادعاء انه شارك في مظاهرات وطنية ضد مخطط برافر"، الى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

لبنان: قتيلان وجرحى وتصاعد المواجهات