أخبارNews & Politics

ب.عزايزة: يجب حث الجامعات على التداخل والالتزام
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
17

حيفا
غيوم متفرقة
17

ام الفحم
غيوم متفرقة
17

القدس
غائم جزئي
16

تل ابيب
غائم جزئي
17

عكا
غيوم متفرقة
17

راس الناقورة
غيوم متفرقة
17

كفر قاسم
غائم جزئي
16

قطاع غزة
غيوم متفرقة
16

ايلات
رمال
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

ب.فيصل عزايزة:يجب حث الجامعات والكليات على التداخل والالتزام المجتمعي

عمم بلال شلاعطة بيانًا وصلت عنه نسخة لموقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "شارك الباحث الاكاديمي بروفيسور فيصل عزايزة نائب رئيس لجنة التخطيط والموازنة في مجلس التعليم العالي وعضو اللجنة الادارية الدولية لكليات الخدمة الاجتماعية في مؤتمري

بروفيسور فيصل عزايزة:

تعطى الميزانية للجامعات والكليات لتطوير برامجها المتعلقة بالتداخل والالتزام المجتمعي وذلك من خلال تطوير مساقات ولأخذ دور فعال وقيادي على جميع الاصعدة في المجتمع


عمم  الإعلامي بلال شلاعطة بيانًا وصلت عنه نسخة لموقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "شارك الباحث الاكاديمي بروفيسور فيصل عزايزة نائب رئيس لجنة التخطيط والموازنة في مجلس التعليم العالي وعضو اللجنة الادارية الدولية لكليات الخدمة الاجتماعية،  في مؤتمرين عالميين عقدا مؤخرًا في الصين وهونج كونج. حيث شارك في المؤتمر الاول والذي انعقد في هونج كونج بمبادرة ومشاركة من جامعات معروفة عالميًّا مثل جامعة ستانفورد الامريكية، وجامعة بنسيلفانيا الامريكية، وجامعة كامبريدج البريطانية وجامعة سانت لويس في واشنطن ، حيث حمل المؤتمر الأول عنوان "الالتزام والمسؤولية الاجتماعية للجامعات والكليات تجاه المجتمعات والشعوب".

واضاف البيان: "خلال مؤتمر هونج كونج ووفقًا لحديث مع بروفيسور فيصل عزايزة اشار الى انه وخلال المؤتمر الاول تحدث عن التداخل الاكاديمي في المجتمع وفي نواحي عديدة تكنولوجية واخلاقية وعلمية وتطوعية، وفي نفس السياق اشار بروفيسور عزايزة الى ان مجلس التعليم العالي يركز على قضية الالتزام المجتمعي، كمفهوم يجب توظيفه في الجامعات والكليات، وعليه يجب استثمار قضية التطوع كمسؤولية اجتماعية في المؤسسات التعليمية لتعود بالفائدة على المجتمع، وذلك من خلال برامج تعليمية يجب على الجامعات والكليات تبنيها ومن ثم ادخالها الى مساقاتها الاكاديمية، وكل هذا من اجل اخذ دور قيادي في مجالات التطوع وخدمة المجتمع بشكل عملي وواقعي، وخلق جيل شبابي قيادي في المجتمع".
وتابع البيان: "خلال مؤتمر هونج كونج تحدث بروفيسور فيصل عزايزة عن مشروع تمت المبادرة اليه قبل 10 سنوات من قبل مجلس التعليم العالي حيث تابع المشروع من خلال منصبه رئيساً للجنة التوجيه لهذا المشروع والذي بدأ بميزانية 2.5 مليون شاقل واليوم وبعد مسيرة طويلة من العمل والاجتهاد وصلت ميزانية المشروع الى 10 مليون شاقل، واليوم هنالك اكثر من 60 برنامجًا في الجامعات والكليات تحصل على تمويل من مجلس التعليم العالي لتفعيل هذا المشروع". في سياق متصل يقول بروفيسور فيصل عزايزة : "تعطى هذه الميزانية للجامعات والكليات لتطوير برامجها المتعلقة بالتداخل والالتزام المجتمعي، وذلك من خلال تطوير مساقات ولأخذ دور فعال وقيادي على جميع الاصعدة في المجتمع"، خلال المؤتمر اكد بروفيسور عزايزة على اهمية تطوير مجالات المعرفة والمهارات واكسابها للطلاب.
وجاء في البيان: "في ذات السياق حل بروفيسور فيصل عزايزة ضيفاً على يوم دراسي الذي انعقد في بكين، وتمحور حول تطوير الخدمة الاجتماعية في الدول المختلفة، وذلك من خلال موقع بروفيسور عزايزة كعضو في اللجنة الادارية الدولية لكليات الخدمة الاجتماعية. خلال مؤتمر بكين تحدث بروفيسور عزايزة عن تطوير الخدمة الاجتماعية وتطرق لطرق واليات التطور في الدول العربية مع اقرانها مع الدول الغربية، حيث اظهر العديد من الاقتراحات والتي تتعلق بتطوير القاموس اللغوي والمجالات المعرفية وتحويلها من النظري للعملي، لينعكس هذا على تطوير آليات لخدمة العاملين الاجتماعيين في العالم"، تجدر الاشارة الى انه خلال هذين المؤتمر تم الاتفاق على تكثيف التعاون ما بين جامعة حيفا ، وجامعتي بكين وهونغ كونج، وذلك ضمن المبادرات والمشاركات العالمية التي يقوم بها بروفيسور فيصل عزايزة من خلال منصبه في مجلس التعليم العالي وعضويته في لجان عالمية تعنى في قضايا مجتمعية وثقافية وجماهيرية" بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

القدس: اصابة طفل (8 سنوات) جراء دهسه بدراجة نارية