جامعات / مدارسStudents

المئات من طلبة جت يبدعون في يوم النظافة العالمي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
30

حيفا
غيوم متفرقة
30

ام الفحم
غيوم متناثرة
29

القدس
غيوم متناثرة
25

تل ابيب
غيوم متناثرة
25

عكا
غيوم متناثرة
30

راس الناقورة
غيوم قاتمة
30

كفر قاسم
غيوم متناثرة
25

قطاع غزة
غيوم متناثرة
24

ايلات
مطر خفيف
24
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

طلاب جت في يوم النظافة العالمي: هكذا ننمي العطاء والانتماء

شارك المئات من طلاب وطالبات المدارس وأقسام المجلس في جت المثلث في مشروع "يوم النظافة العالمي" الذي اشرف عليه قسم الصحة والبيئة في المجلس بادارة سمير شلبي، وبالتعاون مع قسم الشبيبة.

رئيس المجلس المحلي خالد غرة:

شهدت بلدتنا فعالية ناجحة التي تصب في خدمة المصلحة العامة ونتأمل أن يكون إستمرارية لها حتى نرفع من درجة الوعي والإرشاد في موضوع المحافظة على بيئة نظيفة 
مدير قسم الصحة والبيئة سمير شلبي:

الحمد لله اننا قطفنا ثمار هذه الفعالية بعد أن لمسنا مدى التجاوب والتفاعل الكبير من قبل المشاركين في يوم النظافة العالمي
هذا المشروع جاء مع برنامج فصل النفايات، وكما تعلمون أن بلدة جت تعتبر في الطيعة في موضوع البيئة والصحة
أود أن أشكر جميع المشاركين وعلى رأسهم مدراء ومديرات المدارس وأقسام المجلس والموظفين ورئيس المجلس شخصيا على تعاونهم الجاد
مديرة قسم الشبيبة مها وتد:

عملنا على تنسيق كافة الأمور من أجل أن يكون لدينا يوما خاصا وناجحا، والحمد لله اننا حقننا الأهداف الني وضعناها أمام أعيننا

الطالبة مي وتد:

نحن سعداء جدا لمشاركتنا في هذا المشوار كونه ينمي لدينا حب العطاء والإنتماء وآمل أن نرى برامج آخرى شبيهة كي تعود علينا وعلى قريتنا بالفوائد السامية


شارك المئات من طلاب وطالبات المدارس وأقسام المجلس في جت المثلث في مشروع "يوم النظافة العالمي" الذي اشرف عليه قسم الصحة والبيئة في المجلس بادارة سمير شلبي، وبالتعاون مع قسم الشبيبة.

خلال ساعات الصباح تم توزيع الطلاب في أحياء مختلفة في البلدة، وداخل المؤسسات، وقد وفر لهم المجلس كافة المستلزمات من مكانس وأكياس وحاويات لإستخدامها في هذا اليوم، حيث قاموا بتنظيف المدارس، شوارع البلدة، طهي الأرصفة، تنظيف هوامش الطرق وغيرها من الأعمال التي إنعكست على الطلبة والهيئة التدريسية بصورة إيجابية ومميزة.
وكان من بين المشاركين في هذا اليوم العشرات من طلاب وطالبات قسم الشبيبة بإدارة مها وتد، الذين كان لهم دورا فعالا وخاصا لإنجاح هذا اليوم وإخراجه الى حيز التنفيذ، وقد رافقهم المرشد أحمد أبو ناصر وعنان عوضي.
هذا، وقام كل من رئيس المجلس المربي خالد غرة، مدير قسم الصحة والبيئة سمير شلبي، مدير قسم المشتريات عبد السلام أبو بكر، محاسبة المجلس علا أبو غزالي، سكرتير المجلس عفيف وتد، المحاسب المرافق متسلياح بارتوك، مفتش البيئة سمير وتد، في جولة ميدانية للإطلاع على سيرورة العمل، وقد أثنى الجميع على هذه الخطوة وناشدوا بتكرار مثل هذه البرامج الهادفة التي تحمل في طياتها أهداف رائعة.

كما ويشار الى أن ضابط الأمن والأمان محمد خلف، ومسؤول الشرطة الجماهيرية نضال زعبي، تجولوا بين الفقرات وإهتموا على سلامة كافة المشاركين، وتواجد في المكان ايضا طاقم مركز راما الطبي بادارة أحمد أبو شاح.
ومن جانب آخر قام المربيان بكر أبو بكر وأشرف شرقية بفعالية مميزة لإثراء الطلاب والطالبات في كل ما يتعلق بالمعالم التاريخية والأماكن الأثرية في البلدة، وذلك لتوسبع آفاق الطلبة حول الحضارة القديمة وطرق المعيشة والعلاقات الإجتماعية وغيرها من المعلومات التي يمكن أن تساهم في مسيرة التثقيف.
الطالبة مي وتد قالت: "نحن سعداء جدا لمشاركتنا في هذا المشوار، كونه ينمي لدينا حب العطاء والإنتماء، وآمل أن نرى برامج آخرى شبيهة كي تعود علينا وعلى قريتنا بالفوائد السامية".

وقال رئيس المجلس المحلي خالد غرة: "لقد شهدت بلدتنا فعالية ناجحة التي تصب في خدمة المصلحة العامة، ونتأمل أن يكون إستمرارية لها حتى نرفع من درجة الوعي والإرشاد في موضوع المحافظة على بيئة نظيفة، وخاصة أن قسم الصحة والبيئة لدينا يشرف منذ فترة على مشروع قيم وهو فصل النفايات الصلبة عن الجافة. نحن نريد أن نضع إهتماما كبيرا في هذا الجانب حتى نحقق إنجازات عظيمة ويحتذى بها".
ثم قال: "نشكر قسم الصحة والبيئة بإدارة سمير شلبي وكافة الطلاب والطالبات ومدراء ومديرات المدارس وقسم الشبيبة بادارة مها وتد على ما بذلوه من جهد وتعب في سبيل زرع الإنتماء والعطاء في نفوس طلابنا الأعزاء".
ومن جانبه قال مدير قسم الصحة والبيئة سمير شلبي: "الحمد لله اننا قطفنا ثمار هذه الفعالية، بعد أن لمسنا مدى التجاوب والتفاعل الكبير من قبل المشاركين في يوم النظافة العالمي، وهذا إن دل فإنه يدل على مدى تعطش طلابنا لمثل هذه المشاريع التي تساعد على صقل شخصية الطالب وتفتح المجال أمامهم لان يكونوا فعالين داخل مجتمعنا، كذلك رفع الثقة بالنفس".
وأردف قائلا: "هذا المشروع جاء مع برنامج فصل النفايات، وكما تعلمون أن بلدة جت تعتبر في الطيعة في موضوع البيئة والصحة".
وتابع قائلا: "أود أن أشكر جميع المشاركين وعلى رأسهم مدراء ومديرات المدارس وأقسام المجلس والموظفين ورئيس المجلس شخصيا على تعاونهم الجاد، وهنا يجب أن نناشد الطلاب والطالبات وكافة المواطنين لنقول لهم تعالوا لنحافظ على البيئة طيلة ايام السنة وليس ليوم واحد فقط".
واما مديرة قسم الشبيبة مها وتد، فقد قالت: "لقد عملنا على تنسيق كافة الأمور من أجل أن يكون لدينا يوما خاصا وناجحا، والحمد لله اننا حقننا الأهداف الني وضعناها أمام أعيننا، لا سيما أن مشاركة طلاب وطالبات الشبيبة كان لها حيزا خاصا، حيث قاموا بعمل رائع يستحقوا عليه التقدير".


الطلاب خلال الفعالية 

إقرا ايضا في هذا السياق:

تركيا تخطف تعادلا ثمينا من فرنسا 1/1 وتتصدر المجموعة