أخبارNews & Politics

تعاون جديد بين ميسون أسدي ووفاء عبود
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
وابل مطر
14

حيفا
وابل مطر
14

ام الفحم
وابل مطر
13

القدس
مطر متوسط الغزارة
10

تل ابيب
غيوم متفرقة
10

عكا
وابل مطر
14

راس الناقورة
ضباب
13

كفر قاسم
غيوم متفرقة
10

قطاع غزة
مطر خفيف
10

ايلات
سماء صافية
12
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

تعاون جديد بين الكاتبة ميسون أسدي والفنانة التشكيلية وفاء عبود

وصل لموقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن أسامة مصري، جاء فيه:"حيفا - عن "ا. دار الهدى- زحالقة" في كفر قرع، صدر كتابات للأطفال، بعنوان "بنت الأمواج" و"عبّاد الشمس"، للكاتبة ميسون أسدي، وهو أول تعاون بينها وبين الفنانة التشكيلية الحيفاو

"بنت الأمواج" و"عبّاد الشمس" كتابان جديدان للأطفال عن دار الهدى 


وصل لموقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن أسامة مصري، جاء فيه:" حيفا - عن "ا. دار الهدى- زحالقة" في كفر قرع، صدر كتابات للأطفال، بعنوان "بنت الأمواج" و"عبّاد الشمس"، للكاتبة ميسون أسدي، وهو أول تعاون بينها وبين الفنانة التشكيلية الحيفاوية والتي تسكن في كندا حاليا، وفاء عبود/ حمام، والتي عملت لسنوات عديدة كمصممة غرافيك في صحيفة الاتحاد اليومية. حيث قامت وفاء برسم جميع لوحات الكتابين بلوحات جميلة وملائمة جدا للأطفال".

وزاد البيان:"تحكي القصة الأولى حكاية قطرة ماء ورحلتها المثيرة من البحر، مع صديقاتها القطرات اللواتي يتحدن ويشكلن موجة كبيرة عاتية تستطيع تفتيت الصخر، وخروج القطرة إلى الشاطئ ومساعدتها للنباتات بالنمو ومن ثم عودتها إلى موطنها البحر".
وتابع البيان:"أما القصة الثانية فتحكي قصة زهرة عبّاد الشمس وكيف تعاني عندما يتركها عصفور الشمس الذي يعتبر السكنى بجانبها بمثابة وطن له، وكيف تعود الزهرة لل حياة بعد عودة العصفور إلى موطنه. تقول أسدي، بأنها "في الحكايتين تطرقت لقضية "حق العودة" حق العودة لقطرة المياه خلال دورتها في الطبيعة في قصة "بنت الأمواج"، وحق العودة لعصفور الشمس الذي ترك عشه وعاد إلى بيته وعشه بعد الهجرة في قصة "عباد الشمس"، ولكن في الأساس، تتكلم الكاتبة عن القوة الناتجة من الوحدة والتعاون، وتحاول من خلال حكاية لطيفة ومبسّطة أن تمرر معلومات عديدة عن دورة المياه في الطبيعة وأيضا عن النباتات والطيور والحشرات".
أما عبد الفتاح زحالقة، صاحب دار الهدى، فيقول: "قصة "بنت الأمواج" و"عباد الشمس" هما للأطفال من سن 5- 8 سنوات، وبأنه من خلال إصداراته لكتب الأطفال، يحاول قدر الإمكان بالتعاون مع أكبر عدد من الفنانين والمبدعين، ويدأب على إعطاء الفرص للجميع، وحسب رأيه، فإن "دار الهدى" بإدارته تفتح أبوابها لكل مبدع على مختلف مواهبه، إيمانا منه بأن الدار هي عنوان لكل المبدعين لبذر الثقافة في الجيل الناشئ" إلى هنا نص البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

القدس: مصرع الشاب فادي مخطوب بحادث