أخبارNews & Politics

الشاباك يداهم ويغلق مكاتب مؤسسة عمارة الاقصى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشاباك يداهم ويغلق مكاتب عمارة الاقصى في الناصرة ويعتبرها منظمة غير قانونية

 لوبا السمري الناطقة بلسان الشرطة للإعلام العربي:

 كل هذه الامور وغيرها ذات العلاقة من شأنها أن تؤدي الى تصعيد حالات التوتر في حيز الحرم القدسي الشريف

 تم القرار والاعلان عن المؤسسة "عمارة الاقصى والمقدسات" كرابطة غير مشروعة مع التأكيد على أن كل ذلك ليس سعيا وراء إلحاق أي من صور الاذية بالنشاطات الاسلامي


وصل الى موقع العرب بيان من جهاز الامن العام -الشاباك، جاء فيه أنه "خلال حملة مكثفة لجهاز الأمن وشرطة اسرائيل تم في 3.9.2014 إغلاق مكاتب "مؤسسة عمارة الأقصى" في الناصرة بتوصية من الشاباك الذي اعتبرها منظمة غير قانونية"، وفقا للبيان.

الشرطة تداهم مؤسسة عمارة الأقصى في الناصرة وتعتبرها خارجة عن القانون
صور من اغلاق مكاتب المؤسسة

وجاء في البيان انه تم تأسيس المؤسسة عام 2009 في الناصرة على يد الحركة الإسلامية، حيث كان هدفها الحفاظ على تواجد المسلمين في الحرم القدسي الشريف لحمايته، هذا وبالتعاون مع حركة حماس في القدس، تعمل المؤسسة الكثير من النشاطات في الحرم القدسي الشريف والتي هدفها تعزيز التواجد الإسلامي هناك، مراقبة نشاطات اليهود ومنع سيطرة اليهود على المكان"، وفقا للبيان.
 وأضاف البيان أنه "وعلى الرغم مما يبدو واضحًا بشكل رسمي أن هذا النشاط يدار على يد الحركة الإسلامية فعليًا، إلا أن لحركة حماس مشاركة بارزة فيه، على الصعيدين الإداري والميداني"، وفقا للبيان.
بيان الشرطة
كما وأضافت لوبا السمري الناطقة بلسان الشرطة للإعلام العربي في بيانها أنه "كل هذه الامور وغيرها ذات العلاقة من شأنها أن تؤدي الى تصعيد حالات التوتر في حيز الحرم القدسي الشريف وتدفع الى الاخلال بالنظام كما وتهز من شعور الامن والامان عند الزائرين في المكان هناك سلبا، اضافة الى تعديها الصارخ على السيادة الاسرائيلية هناك مع النشاطات المشتركة ما بينها وحركة "حماس" المحظورة هي أيضا ومعلن عنها كتنظيم ارهابي، تم القرار والاعلان عن المؤسسة "عمارة الاقصى والمقدسات" كرابطة غير مشروعة مع التأكيد على أن كل ذلك ليس سعيا وراء إلحاق أي من صور الاذية بالنشاطات الاسلامية في حيز الحرم القدسي الشريف والمسجد الاقصى الذين هما اماكن مقدسة لاقامة الشعائر الدينية عند المسلمين مثلهما مثل حائط المبكى عند اليهود انما يعود لكونهما ليسا اماكن معدة لتعزيز اجندات سياسية واخرى من التي لا مكان لافساح المجال امامها هناك"، وفقا للبيان .

الشرطة تداهم مؤسسة عمارة الأقصى في الناصرة وتعتبرها خارجة عن القانون

الشرطة تداهم مؤسسة عمارة الأقصى في الناصرة وتعتبرها خارجة عن القانون

الشرطة تداهم مؤسسة عمارة الأقصى في الناصرة وتعتبرها خارجة عن القانون

الشرطة تداهم مؤسسة عمارة الأقصى في الناصرة وتعتبرها خارجة عن القانون

 

إقرا ايضا في هذا السياق: