أخبارNews & Politics

أبو عرار: على الجبهة الداخلية تزويد النقب بالحماية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أبو عرار: على الجبهة الداخلية تزويد القرى في النقب بوسائل للحماية من الصواريخ

طلب أبو عرار:

قرابة 150 ألف مواطن عربي في النقب من أصل 200 ألف من سكان القرى العربية المعترف بها وغير المعترف بها في النقب تحت مرمى الصواريخ ولا ملاجئ ولا اهتمام من الجبهة الداخلية


وصل بيان صحفي صادر عن مكتب النائب طلب أبو عرار، جاء فيه: "أرسل النائب طلب أبو عرار، برسالة إلى كل من وزير الدفاع موشي يعلون، ووزير حماية الجبهة الداخلية والاتصالات، غالعاد آردان، ولوزير الأمن الداخلي، يستحك اهرنوفيتش، طالب فيها بتزويد القرى غير المعترف بها، وحارات في القرى العربية غير المعترف بها، بوسائل حماية من الصواريخ".

 
طلب أبو عرار

كما وجاء في البيان: "وبين أبو عرار في رسالته أن عددا من الصواريخ سقطت في عدد من القرى العربية غير المعترف بها، والمعترف بها، ومنها من سقط بالقرب من منازل في القرى غير المعترف بها، ومنها من سقط داخل مناطق نفوذ القرى المعترف بها، ولم يجد السكان اي منطقة امنة للاحتماء بها. هذا وانتقد النائب طلب أبو عرار، الجبهة الداخلية على عدم اهتمامها بالقرى العربية في النقب، والتي تعتبر جميعها تحت مدى الصواريخ القادمة من غزة، مع العلم أن القرى غير المعترف بها، لا يوجد فيها ملاجئ وبيوتها بسيطة، وهناك بيوت قديمة في القرى المعترف بها بنيت قبل سنوات التسعين ولا يوجد فيها أي ملجأ، كما لا يوجد ملاجئ عامة في الحارات، علما أن الجبهة قدمت وسائل حماية من الصواريخ للبلدات اليهودية، بينما تتجاهل القرى العربية وحاجتها".

هذا واختتم البيان:"وفي حديث مع النائب طلب أبو عرار حول الموضوع، قال:" قرابة 150 ألف مواطن عربي في النقب، من أصل 200 ألف من سكان القرى العربية المعترف بها وغير المعترف بها في النقب، تحت مرمى الصواريخ، ولا ملاجئ ولا اهتمام من الجبهة الداخلية. والله لطف مرارا من وقوع ضحايا، لسقوط عدد من الصواريخ بالقرب من البيوت، وفي حدود القرى". إلى هنا نص البيان كما وصلنا.

إقرا ايضا في هذا السياق: