أخبارNews & Politics

الجرف الصامد: شهيدان في غارات اسرائيلية على غزة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الجرف الصامد: شهيدان في غارات اسرائيلية على غزة وقت الافطار

الدكتور أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في غزة اعلن استشهاد المواطن عبدالله ابو محروق متاثرا بجراحة في قصف دراجته بمنطقة دير البلح ليرتفع عدد الشهداء ل90 واكثر من 600 جريح

محمود عباس :

الحكومة الإسرائيلية صادقت على العملية البرية وربما أنها ستبدأ بعد ساعات

مصادر طبية:
تم انتشال جثامين خمسة شهداء وعشرة جرحى من الاطفال والنساء أغلبها بحالة خطرة أثر استهداف طائرات الجيش الإسرائيلي منزل يعود لعائلة غنام دون سابق إنذار في مدينة رفح
أن جثامين الشهداء وصلت إلى مستشفى أبو يوسف النجار عبارة عن أشلاء متفحمة إضافة إلى وصول أكثر من 10 إصابات بحالة خطيرة أغلبهم من الأطفال والنساء وان عدد الشهداء قابل للارتفاع 


قالت وكالة معا للأنباء إن "الطائرات الاسرائيلية والمدفعيات أغارات على غزة خلال وقت الافطار، واستهدفت حي النزاز في الشجاعية شرق غزة. واكد د.اشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في غزة ان القصف ادى لاستشهاد مواطنين اثنين واصابة 3 اخرين بجراح مختلفة. وبهذا ترتفع حصيلة العدوان على القطاع الى 106 شهداء واكثر من 680 جريح".

وذكرت مصادر فلسطينية أن "حصيلة شهداء اليوم الجمعة إرتفعت الى 16 شهيدا. هذا وقد اطلقت اسرئيل على هذه العملية اسم الجرف الصامد فيما أطلقت كتائب القسام، الذراع العسكري لحركة فتح على عمليات التثدي للعدوان أسم "العصف المأكول".

حذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس من هجوم بري تعتزم إسرائيل شنه ضد قطاع غزة، وقال عباس: "إن الحكومة الإسرائيلية صادقت على العملية البرية وربما أنها ستبدأ بعد ساعات". من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن الهجمات على غزة مستمرة، مستبعداً توقع طبيعة الإجراءات العسكرية المقبلة، لكنه أكد أن العملية تسير وفقاً لما هو مخطط لها.

وقد أفادت مصادر فلسطينية أن طائرات الجيش الاسرائيلي واصلت لليوم الرابع على التوالي الغارات على كافة مناطق قطاع غزة ووصلت خمسة اصابات الى مستشفى شهداء الاقصى من حي يافا في محافظة دير البلح جراء تواصل القصف، ووصفت المصادر الطبية حالتهم بين الموسطة والخطيرة. ووصلت الى المستشفى الجزائري ثلاث اصابات جراء قصف الطيران منزل لعائلة ابو طير في خانيونس جنوب القطاع. واصيب مواطنان في القصف المدفعي الذي تعرض له حي الشجاعية والتفاح شرق غزة.

غزة- تصوير وكالة Xinhua

وبحسب المصادر فقد أغار الطيران الاسرائيلي على مبنى جمعية الصلاح بدير البلح وسط القطاع ،واطلق صاروخا باتجاه منزل لعائلة فودة في الشابورة برفح دون ان ينفجر مما دفع  اسرائيل الى تجديد قصفه للمنزل وتدميره بشكل كامل. واستهداف الطيران الحربي منزلين في منطقة بشارة بدير البلح ادت الى اصابة ثلاثة مواطنين أحدهم بجراح خطيرة. كما قصفت الزوارق شواطئ بحر خانيونس دون وقوع اصابات. وقصف الطيران منزل لعائلة ابوطير في بلدة عبسان بخانيونس جنوب قطاع. وتواصل المدفعية الاسرائيلة اطلاق قذائفها تجاه شرق رفح دون اصابات. واستهدف الطيران مقر الأمن الوطني القريب من الحدود المصرية الفلسطنينية جنوب رفح. واغار الطيران على كونتينر على بوابة ميناء غزة دون وقوع اصابات، كما شن الطيران غارة على اراض غرب ابراج الكرامة شمال غزة.

وقصفت الزوارق الحربية الاسرائيلية شواطئ بحر غزة بعدة قذائف، كما قصفت ميناء غزة، وجددت الطائرات الحربية قصف منطقة الانفاق بعدة صواريخ. كما واصلت المدفعية الاسرائيلية اطلاق قذائفها تجاه منطقة العمور والنصر في رفح دون وقوع اصابات، كما اغار الطيران على ارض زراعية في منطقة المصبح. واكد شهود عيان اندلاع حريق هائل في منزل فيصل القاضي برفح بعد قصفه من قبل طائرة استطلاع بصاروخين. وجدد الطيران استهداف أرض المواطنين شرق مدينة غزة، كما عاودت طائرات قصف منزل يعود لال المزين في دير البلح بصاروخين من طائرة اف 16. كما استهدفت الطائرات الحربية اراضا زراعية في بلدة عبسان شرق خانيونس ولا اصابات. وجدد الطيران الحربي قصف أراض زراعية بحي التفاح بالقرب من جبل الريس ، كما شن الطيران غارة أخري استهدفت ارض زراعية بالقرب من مسجد ابو بكر في الشمال الشرقي لمخيم جباليا. وكان الدكتور أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في غزة اعلن استشهاد المواطن عبدالله ابو محروق متاثرا بجراحة في قصف دراجته بمنطقة دير البلح ليرتفع عدد الشهداء ل90 واكثر من 600 جريح. وقال القدرة ان 70% من المصابين اطفال ونساء و15% من المسنين.

مجزرة في رفح: 5 شهداء و10 إصابات
وأكدت مصادر فلسطينية أن قوات الجيش الاسرائيلي إرتكبت مجزرة جديدة اسفرت عن سقوط 5 شهداء وعشرة جرحى بقصف منزل مؤلف من4 طوابق بمدينة رفح جنوب قطاع غزة دون سابق إنذار. وأعلنت المصادر الطبية انتشال جثامين خمسة شهداء وعشرة جرحى من الاطفال والنساء أغلبها بحالة خطرة أثر استهداف طائرات الجيش الإسرائيلي منزل يعود لعائلة غنام دون سابق إنذار في مدينة رفح. وأوضحت المصادر الطبية أن جثامين الشهداء وصلت إلى مستشفى أبو يوسف النجار عبارة عن أشلاء متفحمة، إضافة إلى وصول أكثر من 10 إصابات بحالة خطيرة أغلبهم من الأطفال والنساء وان عدد الشهداء قابل للارتفاع .
والشهداء هم: غالية ديب جبرغنام 7 سنوات، وسام عبد الرازق حسن غنام (23عامًا)، محمود عبد الرازق حسن غنام (26عامًا)، كفاح شحادة ديب غنام (20عامًا) ، في حين لم تتعرف المصادر الطبية على هوية الشهيد الخامس. وقال شهود العيان في رفح، إن طائرات الـ F16 قصفت منزل لعائلة غنام يقطنه أكثر من 30 شخصًا و المكون من أربعة طوابق بأكثر من 3 صواريخ مما تسبب في دمار المنزل بشكل كامل.
وذكرت العربية أن طبيب فلسطيني قتل ليل الخميس-الجمعة في غارة جوية استهدفت شقته جنوب غرب مدينة غزة. وفي هذا السياق، قال القدرة: "استشهد الدكتور أنس رزق أبو الكاس (33 عاما) من جراء استهداف شقته السكنية بصاروخ في منطقة تل الهوى".

تصوير وكالة  Reuters


صور من تصوير وكالة Xinhua

إقرا ايضا في هذا السياق: