أخبارNews & Politics

الشيخ ناصر دراوشة:نحن بحاجة الى المحبة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشيخ ناصر دراوشة من مدينة الناصرة: نحن بحاجة الى المحبة والتسامح في شهر رمضان

الشيخ ناصر دراوشة:

نحن نرى اليوم وللأسف بما يسمى بالربيع العربي الذي جاء على امتنا العربية وقد جاء رمضان ونحن بأمس الحاجة الى الاخوة الصادقة والتسامح والعطاء وان تعود الناس كما كانت سابقا 


هنىء الشيخ ناصر دراوشة مؤذن الجامع الابيض في الناصرة ، اهالي الناصرة وعموم المسلمين بحلول شهر رمضان الكريم وقال في كلمته: "كل عام وانتم بخير بمناسبة شهر رمضان المبارك شهر المحبة والالفة والتسامح والاخوة وشهر العطاء والقيم بين الناس، وجاء شهر رمضان العام والناس تعاني من الحزن والماسي وفقدان الامن والامان والسعادة ، ونحن نرى اليوم وللأسف بما يسمى بالربيع العربي الذي جاء على امتنا العربية وقد جاء رمضان ونحن بأمس الحاجة الى الاخوة الصادقة والتسامح والعطاء وان تعود الناس كما كانت سابقا ".

واضاف الشيخ ناصر دراوشة :" الله سبحانه وتعالي خلق الناس بكل اشكالها والوانها وقال لهم " يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ " لا للنتقاتل ونقتل بعضنا البعض ونرى أن المسلم يسقي اخوه المسلم والعربي ييقتل اخوه العربي والفتن كقطع الليل وعلينا ان تكون وجتهتنا السلام والمحبة ويجب على الداعي اي كان عليه ان يتحدث بالكلمة والدعوة الى سبيل الله بالحكمة والموعظة ولا يجوز لاي انسان ان يكون له مآرب شخصية ، ووالله ان تعلمنا تعاليم النبي (ص) بمحبة وصدق لعشنا بشكل افضل وبسلام ونحن نسأل الله سبحانه وتعالى أن يعود رمضان كما كان امس، واليوم جاء رمضان وجراح الناس تنزف من مآسي واحزان وعلينا أن نتقي الله في رمضان وفي كل شهر وأن نكون أخوة متحابين ونبتعد عن الانقسام هذا الذي يحصل اليوم بين الناس.

إقرا ايضا في هذا السياق: