أخبارNews & Politics

الإعتداء على مقبرة القسام في حيفا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الاقصى: منظمة دفع الثمن تعتدي على مقبرة القسام في حيفا

الشيخ فؤاد ابو قمير:

نستنكر بشدة هذه الجريمة النكراء والاعتداء الجبان على المقبرة ونحمل المؤسسة الاسرائيلية الكاملة عن هذا الاعتداء ونطالب بملاحقة المعتدين 

 مؤسسة الاقصى:

هذه الجريمة التي تضاف الى سلسلة الجرائم التي تقوم بها منظمة دفع الثمن الإرهابية تدل على انها جرائم إرهابية ممنهجة ومنظمة 

لوبا السمري الناطقة بلسان الشرطة للإعلام العربي:

تواصل شرطة مركز زبولون بأعمال البحث الفحص والتحقيق في كافة تفاصيل ظروف وملابسات هذه الواقعة التي تعود خلفيتها وفقا لما يرجح وعلى ما يبدو لجريمة قومية


قالت "مؤسسة الاقصى للوقف والتراث" في بيان لها الجمعة 2/5/2014 أن "عصابات منظمة "دفع الثمن" الإرهابية قامت الليلة/او صباح اليوم بالاعتداء على مقبرة القسام في بلدة الشيخ / مدينة حيفا ، حيث قاموا بخط شعارات عنصرية . وقال الشيخ فؤاد ابو قمير- مسؤول الحركة الاسلامية في حيفا - انه ابلغ صباحا بوقوع اعتداء على المقبرة ، فقام مباشرة بزيارة المقبرة وتأكد بوقوع اعتداء عليها ، حيت تم سكب دهان احمر على احد القبور ، وكتابة شعارات عنصرية وشعارات بالعبرية، وأخرى بالانجليزية، وشعار " تج محير" - شارة دفع الثمن - ، وخط نجمة داوود الاسرائيلية ، على القبر نفسه ومحيطه".

وحمل الشيخ فؤاد ابو قمير المؤسسة الاسرائيلية الرسمية مسؤلية الحادث وقال:" نستنكر بشدة هذه الجريمة النكراء والاعتداء الجبان على المقبرة ، ونحمل المؤسسة الاسرائيلية الكاملة عن هذا الاعتداء، ونطالب بملاحقة المعتدين ".
من جهتها قالت "مؤسسة الاقصى" :" ان هذه الجريمة التي تضاف الى سلسلة الجرائم التي تقوم بها منظمة دفع الثمن الإرهابية تدل على انها جرائم إرهابية ممنهجة ومنظمة "، وأضافت المؤسسة :" ليست هذه المرة التي يعتدى بها على مقبرة القسام ، فقد سبقه اعتداء على قبر وضريح الشهيد عز الدين في المقبرة "، وتابعت :" اننا إذ نندد بهذه الجريمة ، فإننا نؤكد اننا سنواصل العمل على حفظ وحماية مقابرنا ومقدساتنا في البلاد" .

بيان الشرطة
وقالت لوبا السمري، الناطقة بلسان الشرطة للإعلام العربي في بيان لها بهذا الخصوص: "تم اليوم الكشف عن انتهاك المقبره الاسلامية القديمة (القاسم) في نيشر شمالي مدينة حيفا في الساحل، وكتابة عبارات دفع الثمن، وذلك على أعمدة مرفوعة بجوار القبر، ومن بين الكتابات: "دفع الثمن".. "تسيبي ليفني للسلطة".. "ياجور 1930"، إضافة لرسومات نجمة داوود وما شابه. هذا، وتواصل شرطة مركز زبولون، بأعمال البحث الفحص والتحقيق في كافة تفاصيل ظروف وملابسات هذه الواقعة التي تعود خلفيتها وفقا لما يرجح وعلى ما يبدو لجريمة قومية" بحسب البيان.


مكان الإعتداء

إقرا ايضا في هذا السياق: