أخبارNews & Politics

جلجولية-الشيخ جابر:سجب وقف أعمال دفع الثمن
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشيخ جابر من جلجولية: يجب وقف أعمال دفع الثمن قبل أن تحدث صدامات ولنا الحق بالرد

عضو المكتب السياسي في الحركة الإسلامية ورئيس مجلس جلجولية سابقا الشيخ جابر جابر:

هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها قطعان من المستوطنين الإعتداء على البلدات العربية

عمليا هذه ظاهرة خطيرة جداً وإذا لم تسعى السلطات الإسرائيلية او الشرطة بالذات لوقف هذه الأعمال فسوف تجر المنطقة الى أمر غير محمول


زار نائب رئيس الحركة الإسلامية الجنوبية الشيخ صفوت فريج وعضو المكتب السياسي في الحركة الشيخ جابر جابر مسجد الرحمة في بلدة الفرديس الذي أعتدي عليه في ساعة متاخرة من الليل، وإستنكروا الحادثة بشدة، حيث دعوا الى مواصلة النضال في سبيل محاربة مسلسل أعمال دفع الثمن.

وقال عضو المكتب السياسي في الحركة الإسلامية ورئيس مجلس جلجولية سابقا الشيخ جابر جابر: "هذه هي ليست المرة الأولى التي يتم فيها قطعان من المستوطنين الإعتداء على البلدات العربية، إذ حصلت مثل هذه الحوادث في جلجولية وكفرقاسم وأم الفحم وباقة الغربية وغيرها من البلدات الأخرى. عمليا هذه ظاهرة خطيرة جداً، وإذا لم تسعى السلطات الإسرائيلية او الشرطة بالذات لوقف هذه الأعمال فسوف تجر المنطقة الى أمر غير محمول".
وتابع قائلا: "الى متى ستبقى الشرطة مكتوفة الأيدي إيذاء هؤلاء المستوطنين الذين يعيثون فسادا داخل بلداتنا العربية؟، ماذا يمكن أن يحصل غدا لو تم القبض عليهم من قبل أهالي البلدة وتم الإعتداء عليهم؟، مع العلم انه لنا الحق في أن نرد على أي إعتداء على حرماتنا ومقدساتنا. لكن الشرطة عندها ستتحرك وتقول "أن مواطنون عرب إعتدوا على مستوطنون يهود".
ومضى قائلا:" لماذا لا يوقفون هذه الأعمال قبل أن تحدث صدامات، ونصبح نحن المذنبين. نرجوا من الله أن تبقى بيوتنا ومقدساتنا آمنة وخالية من أي خطر قد يداهمها".

إقرا ايضا في هذا السياق: