أخبارNews & Politics

بلدة الرامة ترتدي حلة ربيعية راقية ومميزة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بلدة الرامة ترتدي حلة ربيعية راقية ومميزة خلال مهرجان نيسان

تخلل المهرجان جولات سياحية للذين قدموا من خارج البلدة بما في ذلك زيارة متحف الدكتور أديب قاسم وهو بيت يعود تاريخه لأكثر من 200 عام 


إرتدت بلدة الرامة يوم أمس السبت حلة ربيعية راقية ومميزة من خلال مهرجان نيسان، الذي بادرت إليه رابطة مشوار الراماوية وهي رابطة غير حزبية وغير سياسية تهدف للقيام بمشاريع ثقافية وسياحية وإجتماعية في البلدة. ومن الجدير ذكره أن مهرجان نيسان هو باكورة مشاريع رابطة مشوار التي تهدف لإحياء ال حياة الثقافية والإجتماعية في الرامة التي عانت من سبات دام أكثر من عقدين، وذلك بحضور المئات من أهالي الرامة والبلدان المجاورة، أقيم مهرجان نيسان الذي شمل العديد من البرامج والفعاليات الثقافية، الفنية، والترفيهية من إبداع أهل البلدة.

تضمن المهرجان سوق سياحي ضخم لعرض الحرف الفنية وبيع منتجات من صنع سكان البلدة. هذا السوق أقيم في أزقة البلدة القديمة في الرامة مما أعطاه رونقا وجمالا مميزا. كما وتخلل المهرجان جولات سياحية للذين قدموا من خارج البلدة بما في ذلك زيارة متحف الدكتور أديب قاسم وهو بيت يعود تاريخه لأكثر من 200 عام وزيارة معرضين، الأول لأعمال فخار وخزف من قبل الفنانة منال مرقس دوحا، والثاني لرسومات لفنانين واعدين من أبناء البلدة. كما وأضاف للجو الإحتفالي والعائلي للمهرجان إشتراك عدد من العازفين البارزين في البلدة، نذكر منهم الفنانين البارزين: البير مرعب ونور سالم درويش. وفعاليات ترفيهية للأطفال قدمتها الفنانة متعددة المواهب إنتصار أبو زيد.

كما وتكلل المهرجان بعرض لفرقة سراج الراماوية بقيادة المايسترو سامر بشارة شحوك، حيث أتحفت الجمهور الغفير بباقة من أجمل ال أغاني الملتزمة. لقد بدت الفرحة ومشاعر الفخر والإعتزاز على وجوه الحضور، الذين ثمنوا عاليا مجهود أعضاء الرابطة الضخم والروح التطوعية التي كانت من وراء هذا النجاح الباهر. رابطة مشوار قدمت شكرها لجميع الحضور على المشاركة وخصت بشكرها لفيف المتطوعين الضخم والذي ساعد وساهم في إخراج هذا المهرجان إلى النور.

إقرا ايضا في هذا السياق: