اولاد

هل يحتاج الطفل الرضيع إلى حمية غذائية صارمة؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

هل يحتاج الطفل الرضيع إلى حمية غذائية صارمة؟

يعاني 1 من كل 10 أطفال رضع أقل من عامين من السمنة وقد تضاعف العدد على مدى العقد الماضي مما جعل الأمر مقلقا ولكن بعض الآباء أخذوا الأمر بطريقة متطرفة جدا


انتشرت مؤخرا موضة حمية الأطفال الرضع، وتمارين الأطفال الرضع، مما أثار نقاش واسعا حول مدى حاجة الأطفال الرضع إلى هذا النوع من اسلوب وما إذا كان من المناسب البدء في نشاط رياضي أو حمية في هذا السن المبكر. فما رأيك انت إزاء هذا التوجه ؟ عندما نفكر في الأطفال الرضع ؟ نفكر في البشرة الناعمة والخدود السمينة، والجسم الممتلئ، أليس كذلك؟ بالضبط – حجم الأطفال في هذه المرحلة هو مجرد جزء من كونه طفلا ولا تعني بالضرورة أنه بدين.

ولكن ليس وفقا لبعض الآباء والأمهات. فهناك أعداد متزايد ومقلقة – من الناس الذي يعتقدون بأن الأطفال الرضع والأطفال الصغار يجب أن يتلزموا بنظام وجبات صارم من اجل الحفاظ على أوزان منخفضة.

حمية الأطفال الرضع: فكرة خطيرة

يعاني 1 من كل 10 أطفال رضع أقل من عامين من السمنة، وفقا لمقالة جديدة نشرت في مجلة التايم. وقد تضاعف العدد على مدى العقد الماضي، مما جعل الأمر مقلقا - ولكن بعض الآباء أخذوا الأمر بطريقة متطرفة جدا.

يقول الدكتور جاتندرا بهاتيا، رئيس لجنة التغذية في الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال، " لقد رأيت آباء يضعون أطفالهم الرضع بعمر عام واحد فقط على حمية من الوجبات الغذائية الصارمة بسبب معاناة الوالدين أو أحدهما من السمنة."

أنه أمر مخيف . والأسوأ من ذلك أن والدين في واشنطن كانا يجبران طفلتهما الرضيعة بالقوة على تناول المسهلات لمنعها من زيادة الوزن. وفي حين أن معظم الآباء ليسوا بهذه القسوة، إلا أن هناك الكثير من الآباء والأمهات الذين يقومون بتقييد حمية أطفالهم أو وضعهم على جدول تمارين رياضية صارم .

نعم ، من المهم إطعام الأطفال الأطعمة الصحية وغرس أهمية ممارسة الرياضة لديهم - ولكن التركيز على فقدان الوزن في هذه السن المبكرة هو وصفة لكارثة.

غرس بذور فقدان الشهية والشره

أشارت الإحصاءات الجديدة الصادرة عن الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال أن عدد المراهقين في المستشفى لعلاج اضطرابات الأكل ارتفع بشكل صاروخي إلى 199 في المئة ما بين 1999-2006 . وبالإضافة إلى ذلك ، يشكل الذكور الآن 10 بالمئة من حالات اضطراب الأكل.

وإلى جانب احترام الذات المشوه، يمكن ان تسبب اضطرابات الأكل مشاكل صحية خطيرة مثل سوء التغذية ، تلف الاعضاء الداخلية، وتوقف النمو، والنوبات القلبية ، وحتى الموت المفاجئ .

الأطفال لديهم ما يكفيهم من المشاكل في عالم اليوم - وينبغي أن تكون أوزانها آخر شيء يفكرون به. دعونا نحارب هذا الموضة الآن ، قبل أن تظهر حميات ومعدات خاصة لرياضة الأطفال في السوق، ونحن نعلم جيدا بأنها سوف تظهر في أحد الأيام (أنه امر مثير للسخرية حقا!) وبدلا من ذلك ، دعونا نركز على الأكل الصحي وأنماط ال حياة النشطة.

موقع العرب يتيح لكم الفرصة بنشر صور أولادكم.. ما عليكم سوى ارسال صور بجودة عالية وحجم كبير مع تفاصيل الطفل ورقم هاتف الأهل للتأكد من صحة الأمور وارسال المواد على الميل التالي: alarab@alarab.com

إقرا ايضا في هذا السياق: