منبر العربHyde Park

بحر القطاع! بقلم: احمد صالح طه - كوكب أبو الهيجاء
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بحر القطاع! بقلم: احمد صالح طه

عاد !!!سمكُ القرش
إلى بحر القطاع
لم يغب عنه طويلا
لنظن أن القرش جاع
ربّما هي وجبة العيد
سحوراً قبل صوم
الفصح عيدهم المطاع
أو تاق إلى لعب الدماء
ليُعيد ذكراه ألجميله
حين صاح الطفل
المسربل بالدماء والهلع
لن اترك غزّة يا أماه
للقرش ضياع
حرثوا الشواطئ وابتلعوا
كل العراة السابحين
في الذهاب والإياب
دون نظرات الوداع
هاج وماج
وتعالت أمواجه ثم توالت
فزعاً من دوّامة
تطحن الأرواح
وتُلقيها مشاع
في البحر سرّك يا قطاع
فأخفيه عن القرش
لتبقى صامداً لشراسةٍ
وصلت به حتى النخاع
لم يبق شيء يخاف منه
أو عليه!!!!!
فالقطّ محصورٌ بزاوية يثور
والشعب إن حصرته
ثار واقتلع القلاع
حان وقت الانصياع
للنداءات التي خرجت
تنادي تسديد فواتير الحساب
فاجلسوا للنقاش والسماع
صبّوا الكؤوس
في الرؤوس
واشربوا نخب
نجاح الاجتماع
من مياه لملمتها
تلك السواقي الآتيات
على لحن فلسطين السباع
هات منها واسقها
كل أبطال الشوارع
والحجارة!!!!!
كل بيت كل حارة
صبّها عطرا
على قبر الشهيد
واسقها شهدا نقيا
للثكالى !!!!
الباكيات بلا انقطاع
خفتُ على البحر
التلوّث والفساد
يقذف الأوساخ
مع جيف العملاء
والقرش لا يأكلها
خالية الدماء!!!!!
لكنها تنفعه كمتاع
ترسم له خارطةً سريّة ً
لاصطياد القادة
من مياه راكدات
نقيّات طيّبات
في وسط بحرك يا قطاع

كلمات دلالية