السلطات المحلية

ثلاثة مرشحين يتنافسون على رئاسة بلدة طرعان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

طرعان: ثلاثة مرشحين يتنافسون على رئاسة المجلس المحلي بعد انهاء عمل اللجنة المعينة

مازن عدودي:
توجه الى كل الناخبين في طرعان ان يمارسوا حقهم الديموقراطي دون خوف او خجل وان نحترم رأي الناخب ويجب ان نعمل وقف نتيجة ال انتخابات

الانتخابات يوم ونحن لبعضنا البعض دوم ولتكن نتائج الانتخابات ما تكون فمصلحة طرعان فوق كل اعتبار ونحن نعد الجميع بالعمل كل ما بوسعنا لجو هادىء
رجل الاعمال شاهر عدوي:

حتى الان تتصف بلدة طرعان بالاحترام وهي مسؤولية ويجب ان تكون امنة ومثالا للجيمع
هذه هي المرة الاولى التي اترشح فيها لرئاسة مجلس محلي طرعان وانا مرشح لكل اهالي طرعان ولكل فرد فيها فلست بمرشح عائلي بل مستقل وهنالك المشاريع التي يجب علينا العمل بها

المحاسب عماد دحلة:

 يجب المحافظة على سلامة هذه القرية والمحافظة على الأمن وعدم الانجرار وراء المشاكل ويجب أن تكون المنافسة ديموقراطية 

أخوض الانتخابات بقائمة نهج الامانة وهذه القائمة دلاله على الشعار الاول والاخير والذي سأنهج من خلاله ادارة جديدة تضمن عملا اداريا يشوبه الامانة في العمل لان امانة العمل والكفائة هي من مقومات العمل المهني


بعد سنوات 7 سنوات من حل المجلس المحلي في بلدة طرعان وتعيين لجنة معينة لادارة شؤونها، سوف تجري في طرعان هذا الشهر الانتخابات كالمعتاد كما في اي بلدة اخرى، والعديد من التغييرات حدثت في البلدة والعديد من المشاكل والتحديات ستواجه الرئيس القادم حيث سيتنافس على كرسي الرئاسة ثلاثة مرشحين وهم رئيس المجلس السابق مازن عدوي، ورجل الاعمال شاهر عدوي، والمحاسب عماد دحلة.

المرشح مازن عدودي قال:"أتنافس في هذه الانتخابات للمرة الثالثة بعد أن كنت رئيس المجلس السابق حيث ستجري في 22/10 ونتيجة اجماع طرعان كافة على ترشيحي فقد نذرت نفسي لخوض هذه الانتخابات وهنالك المشاريع التي لم تتم ويجب أن نحاول أن ننهيا لخدمة اهالي طرعان كافة ومنها الخارطة الهيكلية وقسائم للازواج الشابة وكلكم تعلمون ما حدث حيث بلغت الاسعار ما يقارب ال 800 الف شيكل للقسيمة وهذا عبىء على اهالي طرعان ونحن نأمل ان نرجع الامور الى ما كانت عليه سابقا وايضا العمل على قضايا التعليم وقضايا اخرى عديدة". وأضاف:"وانا كلي امل بأن يتم منحي هذه الفرص لاعالج هذه المشاكل واقدم الكثير والانتخاب حق ديموقراطي ليس مقصورا على احد واتوجه الى كل الناخبين في طرعان ان يمارسوا حقهم الديموقراطي دون خوف او خجل وأن أحترم رأي الناخب ويجب ان نعمل وقف نتيجة الانتخابات". وقال مازن عدوي:"الانتخابات يوم ونحن لبعضنا البعض دوم ولتكن نتائج الانتخابات ما تكون فمصلحة طرعان فوق كل اعتبار ونحن نعد الجميع بالعمل كل ما بوسعنا لجو هادىء في هذا الانتخابات كما اجتزناها في السابق ويجب ان يتحلى المواطنون بالوعي الكبير والكل يريد خدمة البلد واتمنى النجاح للجميع وعلينا في النهاية احترام قرار الناخب الطرعاني ونتمنى الخير بان يدوم في هذا البلد".

مشكلة المدرسة الثانوية 
وفي حديث مع مرشح آخر وهو رجل الاعمال شاهر عدوي قال:"هذه هي المرة الاولى التي اترشح فيها لرئاسة مجلس محلي طرعان وانا مرشح لكل اهالي طرعان ولكل فرد فيها فلست بمرشح عائلي بل مستقل وهنالك المشاريع التي يجب علينا العمل بها وايضا هنالك مشاكل عالقة يجب حلها بأسرع وقت ممكن فمشروع القسائم هو احد هذه الامور ويجب حله وتخفيف العبىء عن الاهالي وايضا موضوع التربية والتعليم وانخفاض النتائج ومشكلة المدرسة الثانوية ويجب اخذ القرار السليم بها وايضا يجب تشكيل لجان خاصة بالاهالي لتوجيهم الى الصالح العام ". واضاف شاهر عدوي:"حتى الان تتصف بلدة طرعان بالاحترام وهي مسؤولية ويجب ان تكون امنة ومثالا للجيمع وعلى الجميع الالتزام بالنظام وادعو الجميع للتحلي بالصبر والروح العالية من اجل مصلحة طرعان".

التمييز العنصري 
أما المرشح الثالث فهو المحاسب عماد دحلة فقال في حديثه:"أخوض الانتخابات بقائمة نهج الامانة وهذه القائمة دلاله على الشعار الاول والاخير والذي سأنهج من خلاله ادارة جديدة تضمن عملا اداريا يشوبه الامانة في العمل لان امانة العمل والكفائة هي من مقومات العمل المهني في المجلس المحلي لاننا وصلنا في ايامنا هذه في ادارة المجالس ال محلية العربية بأن نقنع بانه لا يمكن ان تدار هذه المجالس في ظل ميزانيات منخفضة والتي تعاني من التمييز العنصري والمطالبة دون جدوى والحل هو ادارة مهنية تقوم بأدارة المجلس التي تحول هذه الميزانيات الى برامج للنهوض في بلداتنا العربية وهذا ما سنفعله في طرعان والعمل على معالجة العديد من المشاكل التي تعاني منها والقيام بالعديد من المشاريع ". واضاف عماد دحلة :" يجب المحافظة على سلامة هذه القرية والمحافظة على الامن وعدم الانجرار وراء المشاكل ويجب ان تكون المنافسة ديموقراطية ".


المرشح مازن عدوي


المرشح شاهر عدوي


المرشح عماد دحلة

إقرا ايضا في هذا السياق: