أخبارNews & Politics

عطاالله حنا يستنكر الاعتداء على دير بيت جمال
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المطران عطاالله حنا يستنكر الاعتداء الذي تعرض له دير"بيت جمال"

المطران عطاالله حنا:

العبارات العنصرية التي كتبت على جدران الدير إنما تؤكد على هوية الفعلة الذين هم جماعة من العنصريين المستوطنين المتطرفين الذين لا يؤمنون بقيم التعايش والإخاء الانساني


اننا باقون في وطننا وسنبقى ملتصقين التصاقا بمقدساتنا رافضين كافة مظاهر العنصرية والتطرف بكافة اشكالها وألوانها


استنكر سيادة المطران عطاالله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس الاعتداء الغاشم الذي تعرض له دير "بيت جمال" اليوم وهو الدير الواقع ما بين القدس والرملة وهو دير يقطنه عدد من الرهبان ويستضيف في فترة العطلة الصيفية عددا من المخيمات الصيفية. وقد استنكر سيادة المطران التعدي على هذا الدير كما على غيره من دور العبادة مؤكدا بان العبارات العنصرية التي كتبت على جدران الدير إنما تؤكد على هوية الفعلة الذين هم جماعة من العنصريين المستوطنين المتطرفين الذين لا يؤمنون بقيم التعايش والإخاء الانساني.

وأضاف سيادته بأننا نلحظ في الفترة الاخيرة تكرارا لمثل هذة التعديات على دور العبادة المسيحية والإسلامية وغيرها،ورسالة الفعلة لنا ان ارحلوا عن هذة الديار وردنا على هذة العنصرية بأننا باقون في وطننا وسنبقى ملتصقين التصاقا بمقدساتنا رافضين كافة مظاهر العنصرية والتطرف بكافة اشكالها وألوانها. وقد جاءت كلمات المطران هذة لدى زيارته التضامنية للدير.

إقرا ايضا في هذا السياق: