أخبارNews & Politics

النائب إغبارية يلتقي طلاب مدرسة شعب الإعدادية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب عفو إغبارية يلتقي طلاب مدرسة شعب الإعدادية في الكنيست

 النائب إغبارية:

 نواب الجبهة ناضلوا على مدار عشرات السنين من أجل تعديل المنهاج التعليمي

هناك ضرورة لإسماع صوت الأقلية العربية الفلسطينية في البلاد للمجتمع الإسرائيلي وعالميًا


وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان من مكتب النائب عفو إغبارية وجاء فيه :"إلتقى النائب د. عفو إغبارية من الجبهة بطلاب مدرسة شعب الإعدادية في قاعة الاودتوريوم في الكنيست، خلال زيارة ميدانية للمدرسة إلى الكنيست، أشرف على تنظيمها منسِّق الرحلات المربي عبد نمارنة".

وأضاف البيان :"افتتح اللقاء مدير المدرسة الأستاذ خالد هدهود، مرحبا بالنائب إغبارية ومشيدًا بالدور الهام الذي يقوم به أعضاء الكنيست في الجبهة والقوائم العربية لخدمة المواطنين العرب وقضاياهم اليومية في مختلف مجالات ال حياة ، في التعليم والصحة والأرض والمسكن والبيئة والحقوق المدنية والإجتماعية المتنوِّعة".

الإجحاف في منهاج الوزارة
وأكمل البيان :"وفي كلمته تطرّق النائب إغبارية لأبرز القضايا التي يعالجها أعضاء الكنيست الجبهويون وأعضاء الكنيست العرب، وضرورة إسماع صوت الأقلية العربية الفلسطينية في البلاد للمجتمع الاسرائيلي وعالميًا. وتطرّق إغبارية لسياسة التمييز العنصري التي تنتهجها حكومات إسرائيل المتعاقبة في مجال الصحة والتعليم ومناطق النفوذ، مشيرا إلى النقص بخدمات الصحة والمساكن للأزواج الشابة، والإجحاف في منهاج وزارة المعارف وخاصة بما يتعلق بإدخال الشعر والأدب الفلسطيني، وقال إغبارية أن نواب الجبهة ناضلوا على مدار عشرات السنين من أجل تعديل المنهاج التعليمي".

ظواهر العنف المستشرية
وإختتم البيان :"ثم تحدث إغبارية عن ظاهرة العنف والجريمة واللصوصية المستشرية في الوسط العربي، محمِّلا المسؤولية الكبرى للمؤسسات الحكومية الرادعة ذات العلاقة، وضرورة مناهضة المجتمع العربي لهذه الظاهرة المقلقة. هذا وشارك في اللقاء من قبل المدرسة، مدير المدرسة خالد هدهود والهيئة التعليمية، ومن مربي الصفوف الذين حضروا: معين فاعور، أكرم ريان، محمد خوالد، ولّادة خطيب، جهان شعبانوعبد نمارنة، بمرافقة عدد من أولياء أمور الطلاب" الى هنا نص البيان.

كلمات دلالية