أخبارNews & Politics

أبو عرار:لنجعل حضورنا بيوم الأرض أكبر إحتجاج
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أبو عرار: لنجعل من حضورنا بفعاليات يوم الأرض أكبر إحتجاج ضد عمليات الهدم

أبرز ما جاء في البيان:

النائب طلب أبو عرار ناشد كافة القطاعات العربية في النقب بالمشاركة الفعالة في معسكرات العمل التطوعية في النقب التي تقوم عليها الحركة الإسلامية والمشاركة بكثافة في فعاليات يوم الأرض


عمم مكتب النائب طلب أبو عرار بيانا على وسائل الإعلام، وصلت عنه نسخة الى موقع العرب وصحيفة كل العرب جاء فيه: "شهد هذا الأسبوع ازديادا ملحوظا في وتيرة عمليات الهدم، على غير العادة في أسبوع واحد، حيث شهد اليوم الأربعاء حملة هدم طالت حتى الآن بيوت قرية العراقيب للمرة 48، وما زالت حملة هذا اليوم في بدايتها ومن المتوقع أن تطال بيوت أخرى، وشهد يوم الإثنين من هذا الأسبوع حملة هدم طالت عدد من القرى، سبقته حملة لإلصاق إنذارات الهدم في الأسبوع الماضي في عدد من القرى غير المعترف بها".


النائب طلب أبو عرار

وأضاف البيان: "واعتبر النائب طلب أبو عرار أن هذا الأسبوع مميز من حيث عدد مرات الهدم، في ضوء تجاهل السلطات الإسرائيلية لإقتراب يوم الأرض والغضب العربي في مثل هذه الأيام، وبيّن النائب طلب أبو عرار أنه ومجموعة من أبناء الحركة الإسلامية سيلتقون السفير التركي لدى السلطة الفلسطينية اليوم، وسيتم إطلاعه على ما يجري في النقب من هدم وظلم، وسيطلبون تدخل بلاده في الضغط على الحكومة الإسرائيلية لوقف الهدم، وإلغاء مخطط "غولدبرغ، برافر، بيغن"، كما سيشارك النائب طلب أبو عرار اليوم لجنة التوجيه العليا لعرب النقب لقاء السفير الأمريكي في البلاد من أجل تسليمه رسالة موجهة من لجنة التوجيه للرئيس باراك أوباما، ليتم تسليمها له خلال زيارته لإسرائيل تبيّن اللجنة في الرسالة الظلم والمخططات الموجهة ضد العرب، وتطالب تدخل الرئيس أوباما لوقف سن مخطط "غولدبرغ، برافر، بيغن" كقانون، ووقف هدم البيوت العربية".

رفض عمليات الهدم
وتابع البيان: "وناشد النائب طلب أبو عرار، كافة القطاعات العربية في النقب بالمشاركة الفعالة في معسكرات العمل التطوعية في النقب التي تقوم عليها الحركة الإسلامية، والمشاركة بكثافة في فعاليات يوم الأرض والتي سيعلن عنها خلال نهاية هذا الأسبوع إن شاء الله، وجعل هذه الفعاليات أكبر إحتجاج على الهدم، والظلم الذي يلحق بالسكان العرب عامة، والأهل في القرى غير المعترف بها خاصة، بعد جلسة لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية التي ستعقد يوم غد، والتي ستقر فعاليات يوم الأرض بشكل نهائي. وأكد عزيز صياح الطوري، وهو ناشط، واحد سكان قرية العراقيب، على تمسك السكن بأرضهم مهما بلغ عدد مرات الهدم. كما أكد المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها، على لسان معيقل الهواشله، مدير عام العلاقات العامة بالمجلس، على رفضه لعمليات الهدم، وناشد السكان بالمشاركة بفعاليات يوم الأرض" الى هنا نص البيان كما وصلنا.

كلمات دلالية