رأي حرOpinions

ألله يعينهم في سورية/ بقلم: ربيع ملحم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ألله يعينهم في سورية- بشار الأسد لا يمكن اعتباره من العنصر البشري/ بقلم: ربيع ملحم

 ربيع ملحم في مقاله:

كنت اعتقد ان ذلك اللص هو أسوأ مجرم في التاريخ لكني اكتشفت ان هناك من هو أسوأ واقل إنسانية منه

هناك من يسرق قوت الناس ومن ثم يغتصب بناتهم ويهتك اعراضهن ويقصف مساجدهم ومن ثم يرفع الاسعار عليهم ويحاصرهم بالماء والهواء

بشار الأسد اوامرك لقواتك بقتل الشعب السوري بدون اي رحمه كانك تقول لهم اقتلوهم حيثما ثقفتوهم " فمن يقتل طفلة رضيعة لا يمكن محاسبته كعنصر بشري


قبل اسبوعين قرأت خبراً "محلياً" عن لص اقتحم بيت مسنة يهودية بعمر 83 عاما، ووسط ثمالته، قام بالاعتداء عليها وقام باغتصابها المسكينة. وبعد فحص الدي إن اي، وصلت التحقيقات انه من شاب بالعشرينات من أصول أرتيريه. كنت اعتقد ان ذلك اللص هو أسوأ مجرم في التاريخ ..لكني اكتشفت ان هناك من هو أسوأ واقل إنسانية منه ، فهناك من يسرق قوت الناس ومن ثم يغتصب بناتهم ويهتك اعراضهن، ويقصف مساجدهم ومن ثم يرفع الاسعار عليهم ويحاصرهم بالماء والهواء، ويقطع عنهم الكهرباء تاركا اياها يرقصون من البرد في هذا الشتاء، فلا يستطيعون ان ينعموا ب حياة هادئه من ذالك "السرسري"، "بشار ألأسد "رئيس ربع سوريا على الأصح.

دماء المواطنين السوريين
أخصبت الاراضي السورية بدماء المواطنين السوريين منذ عام ونصف وتحديدا منذ بداية الانتفاضة السورية في مارس من عام 2011 والتي بدأت بمعارضة سلمية تطالب برحيل الرئيس السوري بشار الاسد وانتهت بمأساة هي الافظع من نوعها في الوطن العربي خلال الاعوام السابقة ورصدت العديد من المراكز البحثية اعداد القتلي في سوريا والتي تفاوتت التقديرات فيها الى ما يقارب الـ60 ألف قتيل طبقا لما رصدته الامم المتحدة واكثر من مليون ونصف مهجر توزعوا في الشتات في مخيمات على الحدود بين الأردن والعراق وتركيا، تاركين وراءهم عشرات الآلاف من الجرحى، الآلاف من المعتقلين، حتى اصبح في كل بيت في سوريا اما جريح او شهيد.

الرضع والنساء والشيوخ
بشار الأسد ، اوامرك لقواتك بقتل الشعب السوري بدون اي رحمه،، كانك تقول لهم اقتلوهم حيثما ثقفتوهم " فمن يقتل طفلة رضيعة لا يمكن محاسبته كعنصر بشري …. … كأنك تقول ،،لا ترحموا اي منهم … فقواتك ايها الطاغية ، لم ترحم حتى الأطفال الرضع والنساء والشيوخ … ادعسوهم كالصراصير اياكم ان ترحموا اي منهم … , فنظامك لا يتفهم موقفا يعارض عقلهم ولا يتطابق مع افكارهم، وأقل اتهام يلصقونه فيك "الخيانة" وليكن يا ثوار سوريا الابطال، فهل يهم نهر الفرات ولوج بعض الذئاب فيه؟! لا بد أن يأتي يوم نعري فيه شجر الزيتون من كل الغصون الزائفة! انهم وإن هملجت بهم البغال وطقطقت بهم البراذين فان ذلك الخزي لا يفارق وجوههم فقد أبى الله الا أن يذل مثل هؤلاء .. وليكن ! انهم يستعجلون الفجر .. وان الفجر مطلعه قريب.. فلعل الله يخرج من أصلابكم فرسانا لا تأخذهم بالحق لومة لائم.. فالخير في اهل سوريا إن شاء الله اصيل، والخير فيهم وإن ظهر فهو ذليل ودخيل ... وليكن !! ومهما يكن فان غدا لناظره قريب. اما للمرابطين الاحرار والثورة السورية الحرية في الشام اقول لهم ان تجمد الحبر في الأقلام.. فمات الكلام.. لم يمت عهد الرجال، لم تزل عيون تسهر ولا تنام.. قلةٌ ولكنهم خير الأنام.. ولهم أقول: امضوا.. الى الأمام.. الى الأمام.. أيها الشجعان .. نحن خلفكم.. الى الأمام.. الى الامام.

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجي إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:alarab@alarab.com

كلمات دلالية