أخبارNews & Politics

اصابة شاب من الطيبة بجراح خطيرة اثر تعرضه لإطلاق نار
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الطيبة: مصرع الشاب يوسف مدني جمعة اثر تعرضهما لإطلاق نار

الطواقم الطبية عملت فورًا على تقديم الاسعافات الاولية للشاب المصاب ومن ثم نقله الى المستشفى لتلقي العلاج، في حين وصلت الى المكان قوات معززة من الشرطة وشرعت بتقصي الحقائق سعيًا للتوصل خلفية الحادث التي مازالت غير واضحة المعالم حتى الآن


الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري:
اقدم مجهولو الهوية على اطلاق عيارات نارية اتجاه مركبة خصوصية بينما كانت مركونة في المكان ويستقلها شابان

اطلاق النارأسفر عن اصابة شاب في العشرينات من عمره (من سكان المدينة) بجراح وصفت بالحرجة توفي متأثراً بجراحه بينما اصيب مرافقه الشاب الاخر بجراح وصفت بالبالغة


أصيب شاب في العشرينات من عمره – حسب المعلومات- بجراح بالغة الخطورة، اثر تعرضه لإطلاق نار كثيف اثناء تواجده داخل مركبته على مقربة من مبنى البلدية القديمة في مدينة الطيبة. كما اسفر الحادث عن اصابة شخص آخر بجراح متوسطة،وتسجيل اضرار جسيمة في الممتلكات الخاصة لا سيما سيارة خصوصية كانت على مقربة من المكان.

هذا وقد هرعت الى المكان الطواقم الطبية التابعة لمركز الرازي الطبي التي عملت فورًا على تقديم الاسعافات الاولية للشاب المصاب ومن ثم نقله الىمستشفى مئير في كفار سابالتلقي العلاج، في حين نقل الشاب المصاب الآخر الى المستشفى ذاتها بسيارة العلاج التابعة لمركز تميم الطبي،ووصلت الى المكان قوات معززة من الشرطة وشرعت بتقصي الحقائق سعيًا للتوصل خلفية الحادث التي مازالت غير واضحة المعالم حتى الآن.
وبحسب المعلومات فإن الأطباء وصفوا حالة الشاب المصاب بجراح خطيرة على انها حرجة، وقال مصدر لموقع العرب ان العيارات النارية اخترقت أنحاء مختلفة من جسم الشاب، الامر الذي ادى الى فقدانه كميات كبيرة من الدماء.

ذعر في صفوف المواطنين
وقال شهود عيان في مكان الحادث، إن الجناة لاذوا بالفرار فور إطلاقهم كمية كبيرة من الرصاص بإتجاه المصاب عندما كانفي سيارته على ما يبدو، وإن الحادث تسبب بحالة من الذعر لدى المواطنين وسكان المنطقة التي وقع فيها. وهرعت قوات معززة من الشرطة، والوحدات الخاصة، لا سيما دوريات الكشف الجنائي التي شرعت بجمع الأدلة والاثباتات والاستماع الى الإفادات في مسرح الجريمة، في سبيل التوصل الى طرف خيط يقودهم الى الجناة.
استنكار واستياء عارمان
وتجمهر العشرات من محبي الاستطلاع من سكان المدينة في المكان، فيما عبّر بعضهم عن استيائه وامتعاضه من تفاقم آفة العنف في الوسط العربي عامة وفي المدينة على وجه الخصوص. وقال مواطن لموقع العرب وصحيفة كل العرب:" يكاد لا يمر يوم واحد دون أن نسمع عن وقوع جريمة قتل، أو أي حدث جنائي مشابه ما بين إطلاق نار وشجار وتعدي على الممتلكات، وأغلاها روح الإنسان". وأضاف قائلاً:" نستنكر بشدة مثل هذه الأحداث التي لا تمثل شيمنا وأخلاقنا وتربيتنا، كيف لا وقد بتنا نخشى على حياتنا وحياة من نحب من حولنا".
اشتباكات مع الشرطة
هذا وفور وصول الشرطة الى المكان وقعت مشادات كلامية واشتباكات بين مواطنين غاضبين وافراد الشرطة والمحققين سرعان ما انتهت مع تدخل كبار السن،حيث حمّل المواطنون مسؤولية اعمال العنف للشرطة.

بيان الشرطة
عممت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري أنه "في الساعة الاخيرة من مساء اليوم السبت، في احد شوارع مدينة الطيبة، ووفقا للتفاصيل والمعلومات الاولية المتوفرة، اقدم مجهولو الهوية على اطلاق عيارات نارية اتجاه مركبة خصوصية بينما كانت مركونة في المكان ويستقلها شابان مما أسفر عن اصابة شابفي الثلاثينات من عمره بجراح وصفت بالحرجة توفي على اثرها، بينما اصيب الشاب الاخر في الثلاثينات من عمره من سكان المدينة بجراح وصفت بالبالغة، حيث تمت احالته على اثرها لتلقي العلاج في مستشفى مئير كفار سابا. ويشار الى ان قوات من شرطة الشارون- مركز الطيبة التي هرعت الى المكان شرعت باعمال البحث والتمشيط وراء المشتبهين الجناة الذين فروا من المكان، اضافة لاعمال الفحص والتحقيق في كافة ملابسات وظروف الواقعة التي تعود خلفيتها وعلى ما يبدو لمنطلقات ودوافع جنائية والتحقيقات ما زالت جارية"، الى هنا بيان السمري.

مصرع الشاب يوسف مدني جمعة
وفي حديث لمراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب مع البرمديك جواد ناشف من مركز تميم الطبي قال: " الشاب الذي اصيب في عملية اطلاق الرصاص والبالغ من العمر 34 عاماً، حالته متوسطة ولا توجداية خطورة على حياته، فيما لقي الشابيوسف مدني جمعةمصرعه البالغ من العمر 32 عاماً متأثراً بجراحه".

صور من مكان الحادث

كلمات دلالية