أخبارNews & Politics

احياء يوم التراث الفلسطيني في مدرسة عيلوط الشاملة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عيلوط الشاملة تحيي يوم التراث

ضمن الفعاليات الاجتماعية والتربوية التي تقوم بها مدرسة عيلوط الشاملة ، احيت الادارة مؤخراً "يوم التراث الشعبي الفلسطيني" ، حيث تضمن البرنامج العديد من الفعاليات والنشاطات والتي تحمل بين طياتها الكثير من المعاني.


وفي اجواء من الفرح والنشاط خيم الماضي بما يحمل من ذكريات التراث الفلسطيني على البرنامج الذي شمل عدة محطات منها الماكولات والحلويات الشرقية ، العرس الفلسطيني ، الامثال الشعبية ، الادوات اليومية ، واللباس الشعبي ، كما واطرب الثنائي الرائع هاني وعوني شوشاري الحضور بموسيقاهم الفلسطينية الشعبية.


وفي النهاية عبر الحضور والضيوف عن اعجابهم وتقديرهم لمضمون هذا اليوم كيف لا وقد قامت المعلمتان اللتان تشرفان على التركيز الاجتماعي في المدرسة المعلمة فاتن خوري ورانية منصور على التخطيط لهذا اليوم منذ اسابيع وقامت الهيئة التدريسية كاملةً بتنفيذ هذا البرنامج  الخاص الذي اعطى لكل صف امكانية ابداعه الشخصي داخل صفه لوحده من اعمال فنية مثل المسرحيات, ال اغاني , الاهازيج الحناء ,الطبيخ , التبصيرالاعراس وعقد القران.

وفي حديث لمراسل موقع العرب مع المعلمة فاتن خوري قالت:"لقد زار المدرسة ممثلين عن المجلس المحلي في عيلوط , مدراء مدارس ممثلين عن الشرطه ومجموعه من اهالي الطلاب وكل من دخل هذا الصرح المبتهج عاد بذكرياته لايام زمان, ايام اباءنا واجدادنا ، فالخوف نسيان تلك الايام ما اذا لم نحييها ، واليوم تذكرنا سوياً في مدرستنا ,فهنيئاً لك يا عيلوط بمدرستك ,معلميك وهنيئاً لك باولادك التي تحيي ما قد فات لنتمسك به".
واضافت:"من لا ماضي له لا حاضر ولا مستقبل له".

كلمات دلالية