جامعات / مدارسStudents

مصمص:توزيع جائزة التربية على إسم أحمد طه
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

توزيع جائزة التربية على إسم المرحوم أحمد طه إغبارية ابن قرية مصمص

جائزة التربية والتعليم وزعت على المدارس الفائزة

عائلة الراحل احمد طه اغبارية قامت بتقديم دروع باسمها على الفائزين وحصدت المدرسة اولبنت دولوب المرتبة الأولى عن مشاريعها التربوية في محاربة العنف


إحتفلت منظمة المعلمين فوق الابتدائيين، وللسنة السادسة على التوالي، بتوزيع جائزة التربية على "إسم المرحوم أحمد طه إغبارية"، إبن قرية مصمص- مسؤول منطقة المثلث في منظمة المعلمين بين الأعوام 1991 وحتى وفاته إثر مرض عضال في العام 2006 ، وجرى الاحتفال في قاعة (اشكول بايس) في رمات غان بحضور: رئيس منظمة المعلمين فوق الابتدائيين - ران ايرز، المئات من أعضاء المنظمة، المدارس الفائزة بجائزة التربية، أقارب وأصدقاء المرحوم أحمد طه اغبارية.


تولى عرافة الاحتفال الإعلامي - دانيال بئير - وكانت الكلمة الأولى مديرت وزارة التربية والتعليم -التي شكرت منظمة المعلمين على إطلاق جائزة التربية كونها تعنى بمواضيع مثل محاربة العنف في المدارس وغيرها من المواضيع التربوية، وأكدت على دعم وزارته لكل الجهود المبذولة لمحاربة العنف، متذكرتا بدور احمد طه في مجال التعليم وقيامه بدوره على اكمل وجه.
دور المربي المرحوم
ثم تحدث ران إيرز - رئيس منظمة المعلمين - أشار في كلمته إلى "دور المربي المرحوم أحمد طه اغبارية في الدفاع عن حقوق المعلمين في الوسط العربي والبلاد عموما وحبه وتقديره لاحمد طه واهمية ان تكون الجائزه على اسمه "، وشكر مديرة وزارة التربية على حضورها والفائزين وعائلة احمد طه. وتحدثت حانا سفير- ممثلة لجنة الجائزة- وتطرقت إلى الآليات التي تم من خلالها فرز المدارس الفائزة.
محاربة العنف
الكلمة الأخيرة كانت للمحامي هلال اغبارية - نجل المربي الراحل أحمد طه - وشكر القائمين على الجائزة، وتمنى أن يكون موضوع محاربة العنف على مستوى البلاد، أكثر إلحاحا عند المسؤولين، لتدارك تداعياته الخطيرة والمقلقة على صعيد المجتمع برمته، للوصول إلى ثقافة مجتمعية خالية من العنف وان من لا خير فيه لاهله لا خير فيه لمجتمعه ومن لا خير فيه لمجتمعه نهايته لاخير لاهله.
في نهاية الحفل، وزعت جائزة التربية والتعليم على المدارس الفائزة، كما قامت عائلة الراحل احمد طه اغبارية بتقديم دروع باسمها على الفائزين، وحصدت المدرسة اولبنت دولوب المرتبة الأولى عن مشاريعها التربوية في محاربة العنف، فيما فازت قريت الشبيبه نيريم بالمرتبة الثانية،ومدرسة الناصره بالمرتبه الثالثه عن نفس الموضوع، بينما حصلت المدرسة المتعددة المجالات سميع ، على الجائزة الأولى في موضوع دعم التعايش والبيئه واورط سلامه واورط كرميم ومدرسة زنمون ديمونه المرتبه الثانيه .ومدرسة ريعوت القدس اورط كريات بيالك المرتبه الثالثه.
يشار إلى أنه تخللت الحفل فقرات فنية، قدّمتها الفرقة الموسيقية المؤلفة من معلمين - أعضاء في منظمة المعلمين فوق الإبتدائيين.

كلمات دلالية