كوكتيلCocktail

منجم فيليشتكا الملحي في بولندا: الأغرب بالعالم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق
اضف تعقيب انشر تعقيب
صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئي
30

حيفا
غائم جزئي
30

ام الفحم
غائم جزئي
29

القدس
غائم جزئي
28

تل ابيب
غائم جزئي
28

عكا
غائم جزئي
30

راس الناقورة
غائم جزئي
29

كفر قاسم
غائم جزئي
28

قطاع غزة
سماء صافية
29

ايلات
سماء صافية
39
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

منجم فيليشتكا الملحي في بولندا.. أحد أغرب مناجم العالم وأحد مواقع التراث الإنساني

علّق على هذا / عبّر عن رأيك

إن أول ما يتبادر إلى الأذهان عند ذكر كلمة منجم هو ذلك الكم الكبير من الأوساخ والأتربة المتطايرة وتلك الحفرة العملاقة تحت الأرض، لكن المفاجأه أن عكس هذه الصورة هو ما يمثلها هذا المنجم والذي يعد من أغرب المناجم التي لا تزال قائمة وأقدمها

ل مشاهدة باقة من العجائب والطرائف حول العالم إضغط هنا


إن أول ما يتبادر إلى الأذهان عند ذكر كلمة منجم هو ذلك الكم الكبير من الأوساخ والأتربة المتطايرة وتلك الحفرة العملاقة تحت الأرض، لكن المفاجأه أن عكس هذه الصورة هو ما يمثلها هذا المنجم والذي يعد من أغرب المناجم التي لا تزال قائمة وأقدمها على الإطلاق وهو منجم "فيليشكا" الملحي الذي يقع في مدينة فيليشكا البولندية. حيث يعود هذا المنجم إلى القرن الثالث عشر الميلادي وبدأ بانتاج الملح منذ ذلك الوقت حتى توقف العمل فيه في عام 2007، ما خلف حفرة عملاقة يبلغ عمقها 327 متر وطولها حوالي الـ 300 كلم، والتي بنيت وزينت أفضل الزينة والتماثيل والكتابات الدينية، وبني في جوانبها المصليات والمذابح الدينية المسيحية لتعكس الأثر الإقتصادي الكبير لهذا المنجم القديم على المنطقة وأيضا مقدار التأثير الديني على السكان على مرور الأيام.

يعكس منجم فيليشتكا الملحي المراحل التاريخية لتطور تقنيات التعدين من القرن الثالث عشر حتى القرن العشرين من حيث المعدات والرافعات وغيرها من الأدوات، والتي أستخدمت في الحفر على مر الزمن منذ إنشاءه وحتى إغلاقه ما يعكس تاريخا متكاملا بالغ الأهمية والقيمة. وأغرب وأجمل ما يميز منجم فيليشكا هو احتوائه على العديد من التماثيل والأروقة المنقوشة والمنحوتة من الصخر الملحي والتي صنعها عمال ذلك المنجم قديماً، الأمر الذي يجذب أعدادا كبيرة جداً من السياح سنوياً والذين يقدر معدل عددهم 1.2 مليون سائح سنوياً من ما يجعله أكثر أهم المعالم السياحية جذبا للسياح في بولندا. بحيث يمكن للسياح على مدى ممرات المنجم مشاهدة العديد من التماثيل والنقوش التي نحتت من الصخر الملحي، والذي يبدو كأنه جرانيت رمادي بسبب انعكاسات الملح المصقول ولا يعطي اللون الأبيض.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
منجم بولندا تراث
إصابة خطيرة إثر حادث طرق بمنطقة القدس