سياحةTourism

بالصور:مايوركا الإسبانية التي تفتخر بتَرفَيها الإنسان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
14

حيفا
سماء صافية
20

ام الفحم
سماء صافية
19

القدس
سماء صافية
13

تل ابيب
سماء صافية
19

عكا
سماء صافية
19

راس الناقورة
سماء صافية
14

كفر قاسم
سماء صافية
19

قطاع غزة
سماء صافية
12

ايلات
سماء صافية
24
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

مايوركا الجزيرة الإسبانية...التي تفتخر بتَرفَيها الإنساني والطبيعي

في رحابة الشاطئ الشمال الشرقي لإسبانيا ثمة جزيرة تسبح في لازوردية البحر الأبيض المتوسط تتباهى بروائع الطبيعة التي تحضنها لتنافس زميلتيها جزيرتي مينوركا وإبيزا. إنها مايوركا الجزيرة التي يتصالح في كواليسها الترفان الطبيعي والإنساني، لتتفر

بالما دي مايوركا هي عاصمة الجزيرة ويعيش نصف سكان مايوركا فيها. تحضن المدينة معالم وأحياء تتوالى فيها أفواج السياح التي تدلف في أحيائها القديمة وأزقتها المرصوفة بالحجارة


في رحابة الشاطئ الشمال الشرقي لإسبانيا ثمة جزيرة تسبح في لازوردية البحر الأبيض المتوسط تتباهى بروائع الطبيعة التي تحضنها لتنافس زميلتيها جزيرتي مينوركا وإبيزا.  إنها مايوركا الجزيرة التي يتصالح في كواليسها الترفان الطبيعي والإنساني، لتتفرّد بجمال تناغمت فيه الأشكال والألوان والعطور.  فهنا يتناثر الفن القوطي بسخاء إلى جوار الفن الإسلامي، تحاكيه قرى وديعة تتباهى بكروم العنب وبساتين الزيتون، وفنادق فخمة تمتدّ على شواطئ لؤلؤية احتشد فيها هواة السمرة والرياضات البحرية.
ليتغيّر بريق النهار بأضواء الليل الذي لا ينتهي الاحتفال به إلا مع بزوغ خيوط الشمس الأرجوانية.

بالما دي مايوركا
بالما دي مايوركا هي عاصمة الجزيرة ويعيش نصف سكان مايوركا فيها. تحضن المدينة معالم وأحياء تتوالى فيها أفواج السياح التي تدلف في أحيائها القديمة وأزقتها المرصوفة بالحجارة، وجاداتها المظللة بالأشجار العملاقة، وكنائسها القوطية، والبوتيكات التي تعرض لدور الأزياء العالمية، تجاورها متاجر بيع التذكارات المتنافرة الأشكال.

موقع العرب يفتح المجال امام زواره الاعزاء بإصطحابنا برفقتهم الي جولة سياحية ساحرة من وحي الطبيعة الخلابة التي عاشوها بلحظات من حب ومتعة لنشرها في موقعنا وافساح المجال لمشاركتكم اروع اللحظات. لإرسال المواد يرجي إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الشخص المعني، والبلدة وصور بجودة عالية علي العنوان: alarab@alarab.com

كلمات دلالية
تجدد الاحتجاجات في الولايات المتحدة