أخبارNews & Politics

اطلاق سراح الاسيرة ورود قاسم من الطيرة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الطيرة تستقبل الاسيرة ورود قاسم: فرحتي لن تكتمل إلا بالافراج عن جميع الأسرى

ورود قاسم - الاسيرة المحررة:

اخيراً خرجت من السجن والحمد لله انني عدت الى بلدتي العزيزة

فرحتي لن تكتمل الا بعد اطلاق سراح كافة الاسرى الامنيين الذين يمرون بظروف صعبة للغاية

ناجية قاسم - والدة الاسيرة:

ورود تعود اليوم لتعيد الابتسامة والراحة لنا من جديد وخاصة انني لم المسها منذ ست سنوات

لم نتوقع أن تخرج ابنتنا من السجن اليوم وكان الخبر بالنسبة لنا مفاجئة كبيرة اذ اننا ممرنا بظروف نفسية صعبة للغاية بسبب ابتعاد ابنتنا ورود عنا


عمت الفرحة والسعادة لدى عائلة قاسم في مدينة الطيرة بمناسبة اطلاق سراح الاسيرة الامنية ورود قاسم التي قضت في السجون الاسرائيلية مدة ستة اعوام على خلفية امنية. وكان في استقبال ورود قاسم العشرات من افراد عائلتها امام سجن هشارون، ومن شدة فرحتهم بكوا بشدة واعربوا عن فرحتهم الكبيرة لعودة ابنتهم الى احضان عائلتها، وخاصة أن هذه المناسبة اتت في شهر رمضان المبارك ومع اقتراب عيد الفطر السعيد.

 

عندما خرجت ورود قاسم من السجن قالت وهي تبكي:" اخيراً خرجت من السجن والحمد لله انني عدت الى بلدتي العزيزة". وفي حديث لموقع العرب وصحيفة كل العرب مع الاسيرة الامنية المحررة ورود قاسم قالت: " فرحتي لن تكتمل حتى الان الا بعد اطلاق سراح كافة الاسرى الامنيين الذين يمرون بظروف صعبة للغاية، لا سيما أنني فرحة بلقاء افراد عائلتي من جديد الذين اشتقت الى احضانهم، مع انني لم اصدق انني خرجت من السجن الا بعد أن وصلت الى بيتي".

كلمة شكر
وعن صفقة جلعاد شليط قالت قاسم: "كنت اتوقع أن يطلق سراح الاسيرات الامنيات في صفقة جلعاد شليط، لكن للأسف الشديد الصفقة خيبت امالنا بعد أن بقينا داخل السجون. وأود في هذه المناسبة أن اشكر كل من وقف معي وقدم لي الدعم المعنوي واخص بالذكر والدي وافراد عائلتي الاحباء الذين لم يتركونني ولو للحظة واحدة".

حنان الام
من جنبها قالت والدة الاسيرة الامنية ناجية قاسم لموقع العرب وصحيفة كل العرب: "لم نتوقع أن تخرج ابنتنا من السجن اليوم، وكان الخبر بالنسبة لنا مفاجئة كبيرة، اذ اننا ممرنا بظروف نفسية صعبة للغاية بسبب ابتعاد ابنتنا ورود عنا، وها هي تعود اليوم لتعيد الابتسامة والراحة لنا من جديد، وخاصة انني لم المسها منذ ست سنوات".

 
ورود قاسم - الاسيرة المحررة

كلمات دلالية