أخبارNews & Politics

غنايم يجتمع مع اللجنة الشعبية لفك الدمج في قرية عارة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النائب غنايم يجتمع مع اللجنة الشعبية لفك الدمج في قرية عارة

النائب غنايم أبدى استعداده للتعاون مع الأهل في عارة لما فيه مصلحة القرية والقيام بكل ما يمكنه في هذا الملف


قام عضو الكنيست عن الحركة الإسلامية، مسعود غنايم (القائمة العربية الموحدة والعربية للتغيير)، بزيارة للجنة الشعبية في قرية عارة في المثلث، حيث اجتمع معهم في خيمة الاعتصام التي أقامتها اللجنة للمطالبة بفك الارتباط مع قرية عرعرة وإقامة سلطة محلية مستقلة تابعة لقرية عارة.

واستعرض الإخوة أعضاء اللجنة الشعبية الأسباب التي دعتهم للتحرك وإقامة لجنة شعبية تمثل أهالي قرية عارة والمطالبة بإقامة سلطة محلية مستقلة للقرية وفك الدمج والارتباط مع السلطة المحلية في عرعرة. وذكر أعضاء اللجنة الشعبية أن الارتباط بين البلدين هو من عام 1990، وحتى اليوم لم يأت بنتائج ملموسة لمصلحة أهالي عارة، حيث لا تزال القرية بحاجة إلى تطوير واهتمام كبير. وأكد الإخوة أنهم قاموا بخطوات نضالية وشعبية من مظاهرات وغيرها لفك الدمج.

التعاون مع أهل عارة
من جهته، أبدى النائب غنايم استعداده للتعاون مع الأهل في عارة لما فيه مصلحة القرية، والقيام بكل ما يمكنه في هذا الملف. وحضر الاجتماع أعضاء اللجنة الشعبية: عادل محمد أبو شيخة، د. عماد خليل زيد، محمود عبد الفتاح زيد، بديع نواف يونس، عادل أبو هلال، أيمن أبو واصل، رائد أبو شحادة، أمجد يونس، محمد عبد اللطيف يونس، أحمد محمد أبو زرقة، سهيل رمزي ضعيف، سامر يونس، نائل زحالقة، تميم أبو واصل، وسام كبها.

كلمات دلالية