أخبارNews & Politics

تحقيقات الشرطة في قضية نائب الوزير أيوب قرا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشرطة تنهي التحقيق مع القرا في شبهات تحرش جنسي وتعتقد ان الأدلة ضده غير كافية

أبرز ما جاء في البيان:

مع الإنتهاء من مجريات التحقيق تعتقد الشرطة أنه لا توجد أدلة وقرائن كافية تشير إلى تنفيذ الجرائم المنسوبة للمشتبه به، هذا وسيتم تحويل ملف التحقيق الى النيابة العامة لاحقاً

التحقيقات بدأت في أعقاب تقديم شكوى يستشف منها على أن الأحداث كانت قد وقعت قبل ثلاث سنوات من تقديم الشكوى وفي أثناء عمل المشتكية كمتطوعة بمساعدة المشتبه قبل دخول الانتخابات للكنيست الـ18


قالت الناطقة بلسان الشرطة للإعلام العربي لوبا السمري في بيان عممته على وسائل الإعلام وصلت عنه نسخة لموقع العرب وصحيفة كل العرب مساء اليوم الأربعاء، إنه:" وخلال الأشهر الأخيرة الماضية أجري تحقيق في وحدة التحقيقات القطرية المختصة بقضايا الغش والخداع ضد نائب الوزير لتطوير النقب أيوب قرا بشبهة الضلوع بتنفيذ عمل مشين ومضايقة جنسية".


أيوب القرا

وأضاف البيان:" يجدر الإشارة إلى أن التحقيقات بدأت في أعقاب تقديم شكوى يستشف منها على أن الأحداث كانت قد وقعت قبل ثلاث سنوات من تقديم الشكوى وفي أثناء عمل المشتكية كمتطوعة بمساعدة المشتبه قبل دخول الانتخابات للكنيست الـ18".

"عدم توفر أدلّة كافية"
وتابع البيان:" وفي نطاق التحقيقات تم التحقيق مع عدة ضالعين مختلفين بما فيه شهود من جهة المشتكية وأيضاً موظفين وعاملين في مكتب نائب الوزير وأيضاً نائب الوزير نفسه أيوب قرا. ومع الإنتهاء من مجريات التحقيق تعتقد الشرطة أنه لا توجد أدلة وقرائن كافية تشير إلى تنفيذ الجرائم المنسوبة للمشتبه به، هذا وسيتم تحويل ملف التحقيق الى النيابة العامة لاحقاً".

تعقيب سابق للنائب أيوب القرا لموقع العرب
وكان النائب أيوب القرا، قد تطرق سابقاً في رده على التحقيق معه في القضية ذاتها في حديث لموقع العرب قائلا:" أنا نظيف وبريء وأبيض أكثر من الثلج وآمل أنه وفي أقرب وقت ممكن ستسمعون لأخبار ملائمة لموقفي ومركزي لأنه لا يمكن لإنسان أن يقوم بالحسنات ويلاقي القبيح".
وقال النائب أيوب القرا ردا على أسئلة موقع العرب وصحيفة كل العرب: "ما من شك أن هناك من يقف وراء هذا الأمر وعليه سأبادر بتقديم طلب للمستشار القضائي بفحص الموضوع الذي وصل للاعلام قبل أن أعرف به أنا شخصيا". وفيما إذا كان هنالك من يقف وراء هذه الأقاويل أكد القرا للعرب بالقول: "هناك قيادات سياسية هدفها أن أكون ضعيفا وعليه فهم يستخدمون الناس الضعفاء بهدف مصالحهم الضيقة".

واثق من براءتي
وختم النائب أيوب القرا حديثه لموقع العرب وصحيفة كل العرب سابقاً بالقول: "بعد إثبات براءتي وأنا واثق منها وبها، فإن كل موقف سيقويني أكثر لأنني أؤمن بنظافتي وبراءتي وبعد هذا الموقف فإن الله سبحانه وتعالى سيمنحني القوة أكثر كي أتابع مسيرتي في التقدم".

كلمات دلالية