أخبارNews & Politics

اللجنة الشعبية : الدفاع عن حنين زعبي هو واجب وطني
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اللجنة الشعبية: الدفاع عن حنين زعبي هو واجب وطني

اللجنة الشعبية:

شعبنا سيثبت يوم الاحد في الناصرة أن اسوارنا عالية وحمانا منيعة وحرماتنا عزيزة علينا وسنرد كيد المتطرفين الى نحورهم وستكون وحدة اهلنا اشواكا في حناجرهم


أصدرت اللجنة الشعبية في باقة الغربية بيانا جاء فيه "بين الحين والآخر تقوم المؤسسة الإسرائيلية بجس نبض الشارع العربي بواسطة اليمين المتطرف ، وتحديات مارزل وأمثاله العنصريين للبلدان العربية وقياداتها الدينية والسياسية والإجتماعية. إن هذه الاستفزازات ما هي إلا سعي من المؤسسة الاسرائيلية لكسر الإرادة الوطنية لمجتمعنا العربي واضعاف مقاومته وقدرتنه على مقاومة اليمين العنصري المسعور. إن المؤسسة الاسرائيلية تختار رموز مجتمعنا، وتعمل على ملاحقتهم من اجل بعث رسالة تهديد لمؤيديهم، وذلك لإتقادها بانها وبواسطة هذا السلوك تضعفهم وتعزلهم عن مجتمعهم".

النائبة حنين زعبي تطالب الكنيست عقد جلسة طارئة لبحث مخطط تطوير شارع 85
عضو الكنيست حنين زعبي

وتابع البيان "كل من يقرأ الواقع ويستشرف المستقبل، يتيقن بان جميع هذه الاستفزازات ضد قياداتنا الدينية والسياسية والاجتماعية والوطنية تحظى بدعم وتأييد واسع، وفي نهاية المطاف تزيد من حضورهم وتمسكهم بثوابتهم, التي ستبقى منقوشة بالوعي التاريخي وتصبح جزءا من ذاكرة شعبنا. وليعلم اقزام اليمين العنصري المتطرف الذين يتطاولون على قمم قياداتنا ان بصرهم سيرتد اليهم خاسئا وهو حسير. إن شعبنا سيثبت يوم الاحد في الناصرة، أن اسوارنا عالية، وحمانا منيعة، وحرماتنا عزيزة علينا وسنرد كيد المتطرفين الى نحورهم، وستكون وحدة اهلنا اشواكا في حناجرهم".
وختم البيان "اهلنا في الداخل الفلسطيني فلنتذكر جميعا المثل العربي " اكلت عندما اكل الثور الابيض" فالدفاع عن عضوة الكنيست السيدة حنين زعبي هو دفاع عن كل رموز شعبنا، فيجب أن تجند جميعا للدفاع عنها وافشال خطط اليمين المتطرف".

كلمات دلالية