أخبارNews & Politics

الشبيبة الشيوعية: لا ثورة بلا تحرر المرأة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
26

حيفا
غيوم متناثرة
26

ام الفحم
غائم جزئي
26

القدس
سماء صافية
24

تل ابيب
سماء صافية
24

عكا
غيوم متناثرة
26

راس الناقورة
غيوم متناثرة
26

كفر قاسم
سماء صافية
24

قطاع غزة
سماء صافية
22

ايلات
غبار
28
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الشبيبة الشيوعية في الثامن من آذار: لا ثورة بلا تحرر المرأة..

أصدر اتحاد الشبيبة الشيوعية، بطاقة على شرف يوم المرأة العالمي، حملت صورة لنساء متظاهرات، ومقولة لقائد ثورة أكتوبر الشيوعية، فلاديمير لنين، مفادها أن "لا ثورة بلا تحرر المرأة ولا تحرر للمرأة بلا الثورة"، إلى جانب شعار يطالب بالحرية لأسيرات

صابرين داود:
المرأة العالمي هو بنظرنا كشيوعيين يوم نضالي نرفع به صرختنا ضد غبن المجتمع الذكوري وقمع النساء وحقوقهن

أمجد شبيطة:
بهذا اليوم إننا نجدد الولاء بهذا النضال المقدس ونحيي جماهير النساء ورفيقاتنا وكل المناضلات ضد كل أشكال الغبن والظلم ومن أجل مجتمع معافى يرفض العنف عموما وبخاصة جرائم ما يسمى بشرف العائلة


أصدر اتحاد الشبيبة الشيوعية، بطاقة على شرف يوم المرأة العالمي، حملت صورة لنساء متظاهرات، ومقولة لقائد ثورة أكتوبر الشيوعية، فلاديمير لنين، مفادها أن "لا ثورة بلا تحرر المرأة ولا تحرر للمرأة بلا الثورة"، إلى جانب شعار يطالب بالحرية لأسيرات الحرية القابعات في سجون الاحتلال الاسرائيلي.

وأفادتنا صابرين داود، عضو السكرتارية القطرية للشبيبة الشيوعية ومركزة مشروع تدعيم العمل النسوي فيها بأن فروع الشبيبة تتأهب لتوزيع هذه البطاقات على النساء العاملات، غدا الخميس في أماكن عملهن، وأضافت: "يوم المرأة العالمي، هو بنظرنا كشيوعيين، يوم نضالي، نرفع به صرختنا ضد غبن المجتمع الذكوري، وقمع النساء وحقوقهن، ونرى بالمساواة التامة للمرأة مصلحة حقيقية ليس للنساء فحسب، إنما للمجتمع ككل". وأكدت داود على أن للمرأة الفلسطينية في هذا اليوم دور مكانة خاصة: "المرأة الفلسطينية تعاني بشكل مضاعف، مرة بسبب الاحتلال والتمييز العنصري ومرة أخرى بسبب انغلاق مجتمعنا الفلسطيني المحافظ، ومن هنا فإننا نوجه تحية خاصة إلى المرأة الفلسطينية الصرة على أخذ دورها بمناهضة الاحتلال والعنصرية وتحقيق كافة الحقوق القومية والمدنية".
النضال المقدس
ومن جهته، قال أمجد شبيطة، السكرتير العام للشبيبة الشيوعية: "عملنا لتحرير المجتمع من التمييز بحق المرأة لا يتوقف عند الثامن من آذار الذي تحول إلى رمز كفاحي أممي هام، لكنه يشغل شبيبتنا الشيوعية بشكل دائم ونحن دوما نتطلع نحو المزيد من الانجازات في هذا الصدد، وبهذا اليوم فإننا نجدد الولاء بهذا النضال المقدس ونحيي جماهير النساء، ورفيقاتنا وكل المناضلات ضد كل أشكال الغبن والظلم ومن أجل مجتمع معافى، يرفض العنف عموما وبخاصة جرائم ما يسمى بشرف العائلة".

كلمات دلالية
استراتيجية لمواجهة العنف/ بقلم: خالد خليفة