أخبارNews & Politics

اليوم ذكرى الحريري في غياب نجله
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اليوم: إحياء الذكرى السابعة لاغتيال الرئيس اللبناني السابق رفيق الحريري

يجب تحقيق بالحوار الوطني الصادق الذي يضع مصلحة الوطن فوق كل الاعتبار ويتعالى عن الانانيات الشخصية والمصالح الضيقة

رئيس الحكومة السابق سعد الحريري سيلقي كلمة اليوم عبر شاشة تلفزيونية عملاقة لتعذر حضوره من باريس الى بيروت بسبب اصابته بكسر في ساقه


أمل الرئيس اللبناني ميشال سليمان في «أن تكون محطة 14 شباط اليوم (الذكرى السابعة لاغتيال الرئيس رفيق الحريري) مناسبة لوقفة تأمل وتبصر في الواقع القائم في البلاد»، ونقطة لاستعادة المشهد اللبناني الجامع والموحد الذي يرتكز الى الاعتراف بالآخر من أجل تحصين الوحدة الداخلية، وتعزيز منعة الوطن في وجه التداعيات والارتدادات الخارجية».

 


واعتبر «أن هذا لا يتحقق الا بالحوار الوطني الصادق الذي يضع مصلحة الوطن فوق كل الاعتبار ويتعالى عن الانانيات الشخصية والمصالح الضيقة التي عانى منها لبنان واللبنانيون على مدى عقود».

احتفال حاشد
وفي المناسبة، أشارت منسقية الاعلام في تيار المستقبل الى أن احتفالاً سيقام بعد ظهر اليوم في مجمع البيال في بيروت. وسيلقي رئيس الحكومة السابق سعد الحريري كلمة بالمناسبة عبر شاشة تلفزيونية عملاقة، وذلك لتعذر حضوره من باريس الى بيروت بسبب اصابته بكسر في ساقه، منذ نحو اسبوعين.

زيارة ضريح الحريري
وبعدما كان قد ذكر أن ممثلاً للمجلس الوطني السوري سيكون حاضراً ويلقي كلمة في الذكرى، استعيض عن ذلك برسالة يوجهها المجلس الى اللبنانيين. وسيتكلم بالمناسبة رئيس حزب الكتائب أمين الجميل ورئيس حزب «القوات اللبنانية» سمير جعجع. كذلك لن يحضر رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط مهرجان البيال الذي سيكون في قاعة مقفلة، وسيكتفي، كما العام المنصرم، بزيارة ضريح الحريري.

كلمات دلالية