أخبارNews & Politics

المطران عطاالله حنا: ندين العنف وندعو للحوار والاخوة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المطران حنا لدى زيارته لرئيس مجلس الرامة: ندين العنف وندعو للحوار والاخوة

سيادة المطران دعى الى نبذ العنف واستعمال السلاح وحل المشاكل مهما كبرت بالحوار والتلاقي والتفاهم

سيادة المطران عطاالله حنا زار اليوم السيد شوقي ابو الطيف رئيس المجلس المحلي في الرامة الذي كان في مقدمة مستقبليه مع عدد من اعضاء المجلس البلدي وحشد من الشخصيات الاعتبارية


الرامة - استنكر سيادة المطران عطاالله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس بشدة العنف المستشري في الوسط العربي (داخل مناطق ال48) حيث بتنا نسمع بشكل يومي عن جرائم القتل التي تتم بطريقة وحشية واخر هذه الجرائم مصرع الشاب مضر مرزوق خطيب عن عمر يناهز 24 عاما رميا بالرصاص اما منزله في قرية الرامة في الجليل.
 

سيادة المطران دعى الى نبذ العنف واستعمال السلاح وحل المشاكل مهما كبرت بالحوار والتلاقي والتفاهم ، فالعنف ظاهرة خطيرة يجب ان تواجه بالتوعية والحكمة وان يتحلى الجميع بالمسؤولية.
سيادة المطران عطاالله حنا زار اليوم السيد شوقي ابو الطيف رئيس المجلس المحلي في الرامة الذي كان في مقدمة مستقبليه مع عدد من اعضاء المجلس البلدي وحشد من الشخصيات الاعتبارية ورجال الدين من كافة الطوائف. وقد رافق سيادة المطران في هذه الزيارة كاهن رعية الرامة الايكونومس جورج حنا ورئيس واعضاء المجلس الملي الارثوذكسي وعدد من شخصيات الرامة البارزة.
ترسيخ التسامح الاجتماعي
رئيس مجلس الرامة رحب بزيارة سيادة المطران الى مسقط راسه ، حيث ان الرامه تفتخر بانه واحد من ابنائها واكد لسيادته بان الرامة بشخصياتها ورجال الدين ومثقيفها يجب ان يقوموا بدور ايجابي من اجل ترسيخ ثقافة التسامح الاجتماعي وتقريب القلوب ونبذ العنف.
اما سيادة المطران فقد اكد على دور رجال الدين من كافة الطوائف والمذاهب في ان يقولوا كلمتهم بصدق وان يساهموا في اقتلاع ظاهرة العنف من مجتمعنا والتي ستكون نتائجها كارثية على النسيج الاجتماعي في حال استمرارها دونما رادع ودونما توعية.

فعاليات ولقاءات ثقافية
ودعى سيادة المطران الى سلسلة فعاليات ولقاءات تثقيفية وتربوية يشارك فيها رجال الدين الاجلاء المسلمين والمسيحيين والدروز لكي نعزز لغة المحبة والمودة والحوار والتلاقي وتوحيد الصفوف ورفض جرائم القتل والعنف بكافة صوره واشكاله. كما وتمنى سيادة المطران لرئيس مجلس الرامه المحلي السيد شوقي ابو الطيف التوفيق والنجاح في مهامه الجديدة من اجل خير الرامة وسكانها. كما تم التداول في هذه اللقاء في كثيرمن القضايا التي تهم قرية الرامة وسكانها والوسط العربي بشكل عام. هذا وقد قام سيادة المطران بزيارة مقر الطائفة الدرزية في الرامة حيث قدم التعازي ب وفاة الشاب مضر خطيب الذي توفي برصاصات غادرة استهدفته امام منزله وعمره 24 عاما.

كلمات دلالية