أخبارNews & Politics

نتنياهو :مستعدون للتفاوض حول الاستيطان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نتنياهو :مستعدون للتفاوض حول الاستيطان ومحمود عباس يرد: الطريق مغلقة‎

محمود عباس : تعنت إسرائيل ورفضها الاعتراف بحدود الدولة الفلسطينية ووقف الاستيطان هو الذي سد الطريق أمام كل المحاولات الدولية


قال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو انه لا يضع شروطا مسبقة لاستئناف التفاوض مع الفلسطينيين.

مكتب نتنياهو: اجتماع قد يعقد بين نتنياهو وعباس في نيويورك الأسبوع القادم
من اليمين نتنياهو وعباس

مواصلة المفاوضات المباشرة
وأضاف ان الخلاف حول المستوطنات قابل للنقاش بين الجانبين في اطار محادثات التسوية الدائمة .
ورأى رئيس الوزراء ان الفلسطينيين غير مستعدين بعد للتنازل عما يسمى بحق العودة , مؤكداً وجوب اعتراف الجانب الفلسطيني بيهودية دولة إسرائيل .
و جاءت اقوال نتنياهو خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده عصر اليوم مع سكرتير عام الامم المتحدة بان كي مون في القدس .
وبدوره دعا المسؤول الاممي القيادتين الاسرائيلية والفلسطينية الى مواصلة المفاوضات المباشرة بينهما.

الامن والحدود
واعتبر استمرار البناء في المستوطنات عقبة في طريق تحقيق السلام، ورأى بان كي مون ان على إسرائيل تقديم تصوراتها حول ملفي الامن والحدود حتى نهاية العام الجاري .
وقد قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بأن تعنت إسرائيل ورفضها الاعتراف بحدود الدولة الفلسطينية ووقف الاستيطان هو الذي سد الطريق أمام كل المحاولات الدولية لإحياء عملية السلام وبدء المفاوضات المباشرة، و ذلك خلال اجتماعه بوزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيليه في رام الله .
كما اكد رئيس الدولة شمعون بيرس لدى استقباله لامين عام الامم المتحدة كي مون على اهمية خلق اجواء ايجابية من اجل استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين والشروع في بحث قضية الحدود والمسائل الخلافية الملحة .

كلمات دلالية