فنانين

وردة:ميادة الحناوي وراء طلاقي من بليغ حمدي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثرة
26

حيفا
غيوم متناثرة
26

ام الفحم
غيوم متناثرة
26

القدس
سماء صافية
27

تل ابيب
غيوم متناثرة
27

عكا
غيوم متناثرة
26

راس الناقورة
غيوم متناثرة
26

كفر قاسم
غيوم متناثرة
27

قطاع غزة
سماء صافية
28

ايلات
سماء صافية
24
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

وردة الجزائرية: ميادة الحناوي وراء طلاقي من بليغ حمدي

كشفت الفنانة الجزائرية وردة عن أن المطربة السورية ميادة الحناوي كانت سببا في طلاقها من زوجها الموسيقار المصري الراحل بليغ حمدي؛ لرغبتها في أغنية “مش عوايدك” التي قدّمها بليغ لميادة، لكنها نفت علاقتها بمنع ميادة من دخول مصر. وقالت وردة: "ر

وردة: حبي لأم كلئوم  لا حدود له رغم العتاب الشخصي لأنني أحببت أن أراك ولم أستطع ومكانك فارغ حتى اليوم


كشفت الفنانة الجزائرية وردة عن أن المطربة السورية ميادة الحناوي كانت سببا في طلاقها من زوجها الموسيقار المصري الراحل بليغ حمدي؛ لرغبتها في أغنية “مش عوايدك” التي قدّمها بليغ لميادة، لكنها نفت علاقتها بمنع ميادة من دخول مصر. وقالت وردة: "رغبتي في أغنية" مش عوايدك" التي قدّمها بليغ لميادة، وبُعد بليغ عني أثناء فترة مرضي، كانا السبب في طلاقي منه، لكن ليس لي علاقة بمنع ميادة الحناوي من الدخول إلى مصر".


وردة الجزائرية

وأضافت الفنانة الجزائرية "أحببت بليغ حمدي ورجلا آخر على مدى ست سنوات، لكني أصرّرت على الزواج من بليغ حمدي، لكني ظلمته معي، فقد حاولت الإنجاب منه5 مرات، لكن فشلت". بحسب ما ذكرته مجلة سيدتي الصادرة هذا الأسبوع. وقالت: "عشت زلزالاً في حياتي خلال مرحلة التسعينيات، حيث اعتزلت الغناء بطلب من زوجي جمال القصري، وعدت إلى حياة الفن في العيد العاشر لذكرى استقلال الجزائر، بطلبٍ من الرئيس الجزائري".

أصالة المنافسة الوحيدة
وعبّرت وردة عن شعورها الدائم بالغربة في باريس حيث ولدت، لكنها تحدثت عن نجاحاتها، قائلة: "نجحت في مهرجانات بعلبك في بيروت، وفي ملهى طمطم في باريس، وفي كل مكان في مصر". وعبّرت وردة عن حبها للفنانة السورية أصالة، معلنة “أنها منافستها الوحيدة”، ولكل من: فضل شاكر، صابر الرباعي، حسين الجسمي، جورج وسوف، وكاظم الساهر.
ووجّهت وردة رسالة لأم كلثوم، قالت فيها: “حبي لك لا حدود له، رغم العتاب الشخصي لأنني أحببت أن أراك، ولم أستطع، ومكانك فارغ حتى اليوم”.


ميادة الحناوي

 
أصالة

كلمات دلالية
سابقة: وزير إسرائيلي يطلب مديرين عامين!