صحةHealth

حليب الأم: الرضاعة الطبيعية تقتل للجراثيم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
28

حيفا
غيوم متفرقة
28

ام الفحم
غيوم متفرقة
28

القدس
غيوم متناثرة
27

تل ابيب
غيوم متناثرة
27

عكا
غيوم متفرقة
28

راس الناقورة
غيوم متفرقة
27

كفر قاسم
غيوم متناثرة
27

قطاع غزة
سماء صافية
27

ايلات
سماء صافية
39
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

الرضاعة الطبيعية ضرورية: حليب الأم يحتوي على خلايا قاتلة للجراثيم

مجلة ليدي كل العرب- الناصرة- لماذا نجد الأطفال الرضّع صحيين أكثر؟

حليب الأم يحتوي على خلايا قاتلة للجراثيم والفيروسات وهو بمثابة مضادات للكائنات الدقيقة

الأطفال الذين يرضعون من أمهاتهم لا يتمتعون فقط بوقاية من الإسهال، وإنما يمرضون أقلّ بأمراض مختلفة مثل التهاب الأذنين


لماذا نجد الأطفال الرضّع صحيين أكثر؟ حليب الأم يحتوي على خلايا قاتلة للجراثيم والفيروسات وهو بمثابة مضادات للكائنات الدقيقة التي تتعرّض لها الأم، ووسائل وقاية من أنواع مختلفة. وبما أن عملية الرضاعة تعتبر مهمة جداً لصحة الرضيع، فهي عبارة عن وسيلة وقاية أولية لمنع التلويثات. تظهر الأبحاث التي نشرت خلال السنوات العشر الأخيرة أن الأطفال الذين يرضعون من أمهاتهم لا يتمتعون فقط بوقاية من الإسهال، وإنما يمرضون أقلّ بأمراض مختلفة مثل التهاب الأذنين، مشاكل التنفس، تلويثات المسالك البولية والتهاب النخاع الشوكي.

صحيح أن الطفل يولد مع مناعة غير فعّالة يرثها عن أمه، إلا أن هذه المضادات تهدم بشكل تدريجي خلال الأشهر الأولى من حياته. وكذلك فإن قدرة المناعة من الأمراض الملوثة تضعف. عملية الرضاعة تؤمن وقاية هامة ومتواصلة من التلويثات الفيرالية والبكتيرية. حليب الأم يحتوي على خلايا قاتلة للجراثيم والفيروسات، ومضادات خاصة ضد الكائنات الدقيقة التي تتعرّض الأم لها، وكذلك وسائل مناعة خاصة ومن أنواع مختلفة.

للرضاعة وضعيات
أهمية الرضاعة أن يكون غذاء الطفل خلال الأشهر الستة الأولى من حياته هو حليب الأم. مجمل وزارات الصحة في العالم، إن لم يكن كلها، تنصح بأن ترضع الأم طفلها بحلبيها بعد الأشهر الستة الأولى ايضاً مع إضافة بعض الخضار والفاكهة، فحليب الأم عبر الرضاعة المباشرة تعطي أكبر فائدة للرضيع. أما بالنسبة لطرق الرضاعة، فهنالك عده وضعيات. فإذا لم تتمّ الرضاعة عن طريق الرضاعة المباشرة، وهي المثلى إذ من خلالها يبدأ الطفل بالتعلق بأمه ويصبح قريباً منها، هنالك إمكانية أن تقوم الأم بتسقيط أو بشفط حليبها في رضاعة إصطناعية وإطعام طفلها .

إطالة فترة الرضاعة
يذكر أن حليب الام دائماً مفيد ، إلا أنه، كما ذكر سابقاً، يفضّل أن يتناول الطفل حليب أمه خلال الأشهر الستة الأولى دون زيادات.. كما يفضل أن يواصل الطفل تناول حليب أمه لأكثر فترة ممكنة، إذ أنه كلما طالت فترة الرضاعة كلما عاد ذلك بالفائدة على الأم والطفل. وتنصح الأمهات بمحاولة إطالة فترة الرضاعة حتى جيل سنة.

كلمات دلالية
اعتقال مشتبهين باطلاق النار على منزل في دير حنا