أخبارNews & Politics

لجان الحراسة في كفرمندا تعمل على منع أي تحرشات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لجان الحراسة في كفرمندا تعمل على منع أي تحرش او مضايقات لطلاب الثانوية

طالب اهالي الحي من جديد ادارة المجلس المحلي بتحمل مسؤوليتها اتجاه شارع المدرسة الثانوية


بعد شجار عنيف وقع في الاسبوع الماضي على شارع المدرسة الثانوية في قرية كفرمندا ادى الى اصابة ثلاثة اشخاص ,اجتمع اهالي حي المدرسة الثانوية مع لجنة الحراسة في القرية وتم الاتفاق على يعمل الطرفين على التواجد على شارع المدرسة الثانوية للحد من ظاهرة تواجد الشبان على الشارع واعادة الامن والامان لطلاب المدرسة الثانوية واهالي الحي.

المضايقات من قبل الشبان
وصباح يوم أمس السبت استنفرت لجنة الحراسة عدد من متطوعيها الذين تواجدوا جنبا الى جنب مع اهالي حي المدرسة الثانوية واعادوا الامن والامان الى هذا الشارع الذي يكتظ بالشبان في ساعات الظهيرة بالتزامن مع انتهاء الدوام الدراسي .
حيث ان الشارع لم يشهد اي من مظاهر المخلة بالآداب أو المضايقات من قبل الشبان بسبب الوقفة الرجولية القوية للجنة الحي ولجنة الحراسة وقد تعهد اهالي الحي في الاستمرار في هذا العمل التطوعي الشريف للحفاظ على حيهم ومستقبل ابناء هذه القرية.
فيما لاقت هذه الخطوة استحسان كبير من طلاب المدارس ومن الاهالي ,فيما طالب عدد كبير من الاهالي في تعميم فكرة لجان الاحياء لردع الشبان المتسكعين في احيائهم ووقف المضايقات الكثيرة من قبل الشبان بصوت الموسيقى المرتفع وغيرها من مضايقات.

أعمال الزعرنات
هذا وطالب اهالي الحي من جديد ادارة المجلس المحلي بتحمل مسؤوليتها اتجاه شارع المدرسة الثانوية في باقي ايام الاسبوع وتحمل مسؤوليتها اتجاه مواطنيها في القرية بشكل عام ووضع حراس على الشوارع التي يتم مضايقة طلابها كشارع المدرسة الثانوية وشارع مدرسة المتنبي.
يشار الى ان شجارا عنيفا وقع السبت الماضي على شارع المدرس الثانوية في قرية كفرمندا وادى الى اصابة عدة من شبان القرية ,وبعد مناشدة احدى الامهات للاهالي للتصدي لظاهرة العنف واعمال الزعرنات من قبل بعض الشبان على شارع المدرسة الثانوية وخاصة في يوم السبت شكل اهالي الحي لجنة اهالي للدفاع عن حيهم. 

كلمات دلالية