اسواق العربEconomy

ذعر بالأسواق لانسحاب اليونان من عملة اليورو
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
سماء صافية
19

حيفا
سماء صافية
19

ام الفحم
غيوم متفرقة
21

القدس
غيوم متفرقة
19

تل ابيب
غيوم متفرقة
19

عكا
سماء صافية
19

راس الناقورة
سماء صافية
19

كفر قاسم
غيوم متفرقة
19

قطاع غزة
سماء صافية
18

ايلات
سماء صافية
25
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

ذعر بالأسواق بعد انسحاب اليونان من العملة الأوروبية الموحدة

أصاب تفاقم أزمة الدين الأوروبية واحتمال انسحاب اليونان من منطقة اليورو، أسواق الأسهم الأوروبية بالذعر وانخفض سعر صرف العملة الأوروبية الموحدة إلى 1.362 دولار وهو أدنى مستوى لها منذ 22 فبراير/شباط الماضي. وأفادت صحيفة دير شبيغل الألمانية أ

جوبيه:
بالتأكيد لا يمكن أن نسمح بانهيار العملة الموحدة لأن انهيارها سينطبق أيضا على أوروبا بالكامل
لا يمكن للعملة الموحدة أن تؤدي دورها ما لم تكن هناك قوة اقتصادية وحكومة أوروبية كما في دول منطقة اليورو


أصاب تفاقم أزمة الدين الأوروبية واحتمال انسحاب اليونان من منطقة اليورو، أسواق الأسهم الأوروبية بالذعر وانخفض سعر صرف العملة الأوروبية الموحدة إلى 1.362 دولار وهو أدنى مستوى لها منذ 22 فبراير/شباط الماضي. وأفادت صحيفة دير شبيغل الألمانية أن وزارة المالية الألمانية تدرس التداعيات المحتملة لتخلف اليونان عن سداد ديونها وتعد سيناريوهات تشمل تخلي اليونان عن اليورو والعودة إلى استخدام عملتها القديمة الدراخما، في حين قالت فرنسا إن الاتحاد الاقتصادي والسياسي في قلب أوروبا سيكون في خطر إذا سمح لأزمات الديون السيادية في المنطقة بأن تقضي على العملة الموحدة.


صورة توضيحية

دفاع عن اليورو
وأعطى وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه تقييما واضحا لتداعيات انهيار اليورو وأبلغ الصحفيين أثناء زيارة لأستراليا أن فرنسا وألمانيا العضوين الرئيسيين في الاتحاد الأوروبي ملتزمتان بالحيلولة دون ذلك. وقال جوبيه "بالتأكيد لا يمكن أن نسمح بانهيار العملة الموحدة لأن انهيارها سينطبق أيضا على أوروبا بالكامل"، وأضاف "لا يمكن للعملة الموحدة أن تؤدي دورها ما لم تكن هناك قوة اقتصادية وحكومة أوروبية كما في دول منطقة اليورو". وأكد على أنه يجب على اليونان المثقلة بالديون الوفاء بالتزاماتها بوضع مالياتها العامة على مسار مستدام من أجل الاستفادة من أحدث حزمة إنقاذ من منطقة اليورو بقيمة 109 مليارات يورو (150 مليار دولار) كُشف عنها في يوليو/تموز الماضي. وأشار إلى أن اليونان ارتكبت بعض الأخطاء وعليها تصحيحها واحترام الالتزامات التي أعلنتها.

كلمات دلالية
مايوركا يفوز على ريال مدريد ويُهدي الصدارة لبرشلونة