صحةHealth

تحرك الإنسان 15دقيقة يوميا يخفض احتمال موته
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متفرقة
31

حيفا
غيوم متفرقة
31

ام الفحم
غيوم متفرقة
31

القدس
غائم جزئي
31

تل ابيب
غائم جزئي
31

عكا
غيوم متفرقة
31

راس الناقورة
غائم جزئي
31

كفر قاسم
غائم جزئي
31

قطاع غزة
سماء صافية
31

ايلات
سماء صافية
40
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

علماء: ممارسة الإنسان للرياضة 15 دقيقة يوميا يخفض احتمال موته بواقع السبع

أكدت بيانات أكثر من 400 ألف تايواني أن تحرك الإنسان ربع ساعة يوميا يمكن أن يطيل حياته بواقع ثلاث سنوات في المتوسط. وحسب الدراسة التي أجراها شيبانغ وين من المعهد القومي للصحة في تايوان أن خطر الوفاة المبكرة ينخفض بنسبة 14 في المئة لدى الذي

الدراسات التايونية أكدت أن ممارسة الإنسان الرياضة 92 دقيقة أسبوعيا أي 15 دقيقة يوميا أدت إلى خفض الإصابة بالسرطان بنسبة 10 في المئة


أكدت بيانات أكثر من 400 ألف تايواني أن تحرك الإنسان ربع ساعة يوميا يمكن أن يطيل حياته بواقع ثلاث سنوات في المتوسط. وحسب الدراسة التي أجراها شيبانغ وين من المعهد القومي للصحة في تايوان أن خطر ال وفاة المبكرة ينخفض بنسبة 14 في المئة لدى الذين يتحركون 15 دقيقة يوميا مما يعني حسب العلماء في مجلة لانسيت البريطانية اليوم الثلاثاء أن واحدا من كل ستة في تايوان يمكن أن يعيش ثلاث سنوات أطول عن المتوسط الحالي.

صورة توضيحية

كما أكد العلماء أن برنامج مكافحة التدخين في أوساط الشعب التايواني يمكن أن يؤدي إلى تحسن صحته بنفس النسبة التي تحققها ممارسة الرياضة. ومن المعروف للجميع أن للرياضة تأثيرا إيجابيا على صحة الإنسان ولكن لم يكن العلماء يعرفون ما إذا كانت ممارسة الرياضة أقل من 150 دقيقة أسبوعيا حسبما يوصي العلماء يمكن أن تكون لها آثار إيجابية على صحة الفرد.

ممارسة الرياضة
قام العلماء التايوانيون بتحليل بيانات أكثر من 400 ألف مواطن شاركوا في دراسة بهذا الشأن وتوفرت عن معظمهم بيانات عن حالتهم الصحية على مدى ثمان سنوات قبل الدراسة. وتبين للباحثين أن ممارسة الإنسان الرياضة 92 دقيقة أسبوعيا أي 15 دقيقة يوميا أدت إلى خفض نسبة الوفاة بواقع 14 في المئة مقارنة بالأشخاص الذين لا يتحركون إطلاقا و إلى خفض الإصابة بالسرطان بنسبة 10 في المئة وأن ممارسة الرياضة لمدة 15 دقيقة أخرى يوميا يخفض نسبة الوفاة بواقع 4 في المئة ونسبة السرطان بواقع 1 في المئة وذلك بالنسبة لجميع الفئات العمرية وللجنسين وبالنسبة للمصابين بأمراض الدورة الدموية للقلب حسبما أكد الباحثون.
مكافحة الأمراض
ويعتقد الباحثون أن "هذا النشاط الجسدي المحدود يمكن أن يلعب دورا محوريا في مكافحة الأمراض غير المعدية على مستوى العالم". وجاء في تعليق على الدراسة في نفس المجلة المذكورة أن "معرفة أن التحرك 15 دقيقة يوميا يمكن أن يخفض نسبة الوفاة بشكل جوهري يشجع الناس على القيام بالمزيد من الحركة في يومهم المزدحم". ودعا معدو الدراسة الحكومات وقطاعات الصحة في دول العالم لنشر "هذا الخبر السعيد" وإقناع الناس بممارسة حد أدنى من النشاط الجسدي على الأقل.

موقع العرب يدعو كافة الأطباء والصيادلة والممرضين وأصحاب الخبرة الواسعة في مجال الطب، الى إرسال مجموعة من المقالات التي تتعلق بالأمور الطبية على مختلفها لنشرها أمام جمهور الزوار الكرام لما فيه من توعية ضرورية للزوار.
لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الشخص المعني أو الطبيب، والبلدة وصور بجودة عالية على العنوان:
[email protected] 

كلمات دلالية
مصرع سيّدة في الجديدة المكر طعنا