أخبارNews & Politics

مقتل ضابط مصري اخر في العريش والتحفظ على 3 فلسطينيين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مقتل ضابط مصري اخر في العريش والتحفظ على 3 فلسطينيين مصابين

دحلان: "أنا صديق لمصر على الدوام وسأستمر..فمصر تتعرض لمؤامرة منذ بداية الثورة والمتآمرون على مصر معروفون جيدا للقيادة المصرية ومنهم الذين اعتدوا على مقرات الأمن في العريش "


اعلنت الاجهزة الامنية بشمال سيناء، عن مقتل ضابط اخر خلال اشتباكات امس، وذلك خلال محاولة انقاذه بمستشفى مبارك العسكري فجر اليوم، وهو النقيب يوسف والذي اصيب برصاص المجموعة الارهابية خلال اشتباكات امس.
واصيب النقيب يوسف بعدة طلقات نارية في البطن والظهر وخضع لاكثر من عملية جراحية دقيقة ولكن اصابته كانت خطيرة فلفظ انفاسه في المستشفى وقد قتل امس ضابط جيش اخر في المواجهات واصيب عشرة افراد من الجيش والشرطة بينهم ضابط من قوات الامن المركزي.
كما اعلنت الاجهزة الامنية عن ضبط خمسة اشخاص من المجموعة الارهابية والتحفظ على ثلاثة فلسطينيين مصابين باعيرة نارية في المواجهات، وقد تحفظت عليهم القوات المسلحة بمستشفى العريش العام.


دحلان ينفي اتهامات للتلفزيون المصري بضلوعه في احداث العريش
نفى محمد دحلان اي علاقة له باحداث العريش .متهما الرئيس عباس وحركة حماس بفبركة تلك الانباء للاستفادة من الوضع الحالي من الانقسام.
وقال "دحلان" في تصريحات لقناة العربية انه اتصل بالقيادة المصرية حول تلك الانباء، مؤكدا ان القيادة المصرية لم تصدر اي بيان بشان علاقتي بتلك الاحداث.
وأضاف دحلان "أنا صديق لمصر على الدوام وسأستمر..فمصر تتعرض لمؤامرة منذ بداية الثورة والمتآمرون على مصر معروفون جيدا للقيادة المصرية ومنهم الذين اعتدوا على مقرات الأمن في العريش ومازالوا يعتدون عليها ولن أضع نفسي مطلقا إلا في صف حلفاء مصر .
واشار دحلان الى ان حماس هي التي هاجمت مواقع الامن المصري في العريش اثناء الثورة المصرية وهاجمت السجون موضحا ان من يطلق الاشاعات يهدف الى الخلاص مني "حماس وعباس".

كلمات دلالية