أخبارNews & Politics

جنرال إسرائيلي قلق من تصاعد التطرف الديني في الجيش
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جنرال إسرائيلي قلق من التطرف الديني بالجيش ويؤكد: الحاخامات يغسلون الدماغ

الشكاوى تتزايد في هيئة الاركان حيث ترفض المجندات والضابطات الخدمة في بعض الوحدات التي اصبحت «ذكورية»


أعرب رئيس الموظفين السابق في الجيش الاسرائيلي عن قلقه من تصاعد التطرف الديني في صفوف الجيش في تقرير نشرت صحيفة هآرتس اجزاء منه أمس. وفي التقرير يقول الجنرال افي زامير الذي استقال من منصبه قبل نحو شهر انه قلق من العوامل التي «تضع دور الجيش كجيش الشعب مثارا للتساؤل»، عازيا الامر الى ما سماه «صعود التطرف الديني».

الوعي اليهودي
وانتقد الجنرال نزعة الجيش الى الاستجابة لمطالب الحاخامات المتشددين الذين يعارضون الاختلاط معتبرا ان نتيجة هذه التنازلات ستكون «اكراها لا يطاق للموظفات الاناث».
وبحسب صحيفة هارتس فان الشكاوى تتزايد في هيئة الاركان حيث ترفض المجندات والضابطات الخدمة في بعض الوحدات التي اصبحت «ذكورية» تماما بضغط من الاوساط الدينية.
ويقترح الجنرال كما ذكرت الصحيفة الاستغناء عن تعزيز «الوعي اليهودي» الذي يقوم به الحاخامات بعدما شكا العديد من المجندين من «غسل دماغ ديني متطرف».

كلمات دلالية