أخبارNews & Politics

الناصرة: المئات في العرض الإحتفالي لفيلم "دمى"
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الناصرة: المئات في العرض الإحتفالي لفيلم دمى بمركز محمود درويش الثقافي

المخرجة عبير زيبق-حداد لموقع العرب:

الفيلم يروي عن الإعتداءات الجنسية في الوسط العربي على فتيات عربيات، بدأت فكرة الفيلم من مسرحية "شوكولاطة

واجهت صعوبات كثيرة في تصوير الفيلم حيث لم يكن من السهل إيجاد فتيات يقمن بدور الفتاة المعتدي عليها ولكن هذه الفتاه لا تُظهر لنا شكلها بالفيلم ولكن وجدنا عدة طرق سينمائية لكيفية تصويرهم


تم مساء أمس الأربعاء، في مركز محمود درويش الثقافي بالناصرة، عرض الفيلم الوثائقي "دمى" من إخراج وسيناريو عبير زيبق- حداد. وقد حضر الإحتفال رئيس بلدية الناصرة رامز جرايسي والمئات من أبناء مدينة الناصرة والمنطقة. وتم تكريم المخرجة والمبدعة عبير زيبق-حداد من قبل جمعية نساء ضد العنف. تطلق المخرجة عبير زيبق في فيلمها "دمى" صوتاً أخرستة الهيمنة الذكورية والخوف من آليات القمع المجتمعية، حيثُ تأخذنا في رحلة بحث مع فتيات تعرضن لإعتداءات جنسية وإضطررن سنواتعديدة على عدم البوح بمعاناتهن من نظرة المجتمع إتجاههن.

وفي حديث لمراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب مع المخرجة عبير زيبق-حداد قالت:" الفيلم يروي عن الإعتداءات الجنسية في الوسط العربيوالتي تعرضتلهافتيات عربيات. وقدبدأت فكرة الفيلم من مسرحية "شوكولاطة" والتيتم عرضهافي سنة 2006 والتي تناولت موضوع الإعتداءات الجنسية ولكن بشكل مبسط، لقد واجهت صعوبات كثيرة في تصوير الفيلم حيث لم يكن من السهل إيجاد فتيات يقمن بدور الفتاة المعتدى عليها.شكل الفتاة لا تظهر بالفيلمولكنوجدنا عدة طرق سينمائية لكيفية تصويرها، ومنهنايجب أن يصل صوت النساء بشكل أكبر لوقف هذه الظاهرة المنتشرة في الوسط العربي".

كلمات دلالية