أخبارNews & Politics

"أسم الحرية": مهرجان الحرية للأسرى في مخيم شعفاط
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المئات يشاركون في مهرجان الحرية للأسرى في مخيم شعفاط بمدينة القدس

 الذين نظموا لهذا المهرجان هم عدد من شباب مخيم شعفاط الحريصين على تقديم الدعم المعنوي للأسرى وتكريم عائلاتهم


أقيم في مخيم شعفاط مهرجان يحمل اسم:" أسرى الحرية"، من ضمن بطولة خماسيات في كرة القدم، وشارك فيها أكثر من مائة لاعب من أبناء المخيم ومن معظم الأجيال الكروية، ويحمل كل فريق اسم احد الأسرى الأبطال القابعين في سجون الاحتلال، والذين نظموا لهذا  المهرجان هم عدد من شباب مخيم شعفاط الحريصين على تقديم الدعم المعنوي للأسرى وتكريم عائلاتهم وإرسال رسالة إلى الأسرى مفادها أنهم معهم قلبا وقالبا.

وحضر المهرجان كل من عضو المجلس التشريعي جهاد أبو زنيد، والأسير المحرر فواز بختان ورئيس نادي الأسير ناصر قوس، ورئيس لجنة أهالي اسرى القدس أمجد ابو عصب، والمبعد عن القدس عدنان غيث، وعدد اخر من الشخصيات المقدسية.
وقد تخلل المهرجان عدة كلمات تأكد على تسليط الضوء على قضية الأسرى الفلسطينيين، ووضع قضيتهم على سلم الاولويات،
وقال المتحدثون:" بأن 26 لصفقة تبادل الاسرى التي تمت بين اسرائيل و الجبهة الشعبية والقيادة العام 1985 بعد عملية الجليل واطلق بموجبها سراح 1155 أسير فلسطيني وعربي وأممي من سجون الأحتلال".
وتسائل المتحدثون بالقول: "الى متى سوف تبقى قضية الاسرى معلقة دون الإكتراث لأوضاعهم المعيشية الصعبة جراء سياسة إدارة السجون المتصاعده بحق الاسرى المرضى بشكل خاص وقضية الاسرى بشكل عام".
تكريم عدد هائل من الأعضاء وأسر المعتقلين
كما تم تكريم كل من عضو المجلس التشريعي وعضو المجلس الثوري الأخت جهاد ابو زنيد، و الأسير المحرر فواز بختان، و الأسير المحرر محمد صبيح، وأسر المعتفلين محمود نوفل دعاجنة (العدوي)، وموسى محمد العكاري، وأحمد عادل سعادة، ونور محمد خضر، ومهند كمال الكيالي، ومحمد الجولاني، ومحمود الشويكي، ولؤي عبد الجبار ابو نجمة، وعرفات الفسفوس، وفرح أحمد الطباخ،  وخالد راتب الحداد، ومحمد خليل ابو سنينة، ومحمد علي الطباخ، ومحمد محمود خرمة، وسامر الأطرش، ومراد ابو حمدان، ومحمد فريد عواد، وعبد العزيز فايز عمرو، والمبعد عن القدس عدنان غيثن،والمبعد عن القدس ماهر الكرد، وأسرة الأسير الشهيد حسن أبو هدوان، وأسرة الشهيد الأسير أبو اسماعيل الكيالي، وعدد اخر من أسر المعتقلين المقدسيين، بالاضافة لتكريم اللجنة الشعبية في مخيم شعفاط، ومركز الطفل، ونادي العراب لرعايتهم المهرجان وتكريم الفرق الرياضية التي شاركت في المهرجان الرياضي.


كلمات دلالية