أخبارNews & Politics

محاضر في جامعة بن غوريون : عملية اسر شاليط عسكرية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

محاضر في جامعة بن غوريون : عملية اسر شاليط عسكرية وليست ارهابية

ادارة الجامعة: لن نرد على اقوال المحاضر من خلال وسائل الاعلام مهما كانت هذه الاقوال موضع خلاف واختلاف لكن الموضوع سيبحث ضمن الاطر المناسبة


اثار المحاضر في جامعة بن غوريون البرفسور "نيف غوردون" عاصفة من الغضب والحنق في اوساط طلبته حين قال خلال محاضرة الزامية لطلبة السنة الاولى: بان عملية اسر الجندي غلعاد شاليط لا تعتبر عملية ارهابية لان شاليط جندي وان اي هجوم على موقع عسكري لا يعتبر عملا ارهابيا.


من ناحيته اعرب المحاضر عن عدم قدرته على فهم اسباب غضب الطلبة بالقول: "لقد قلت ان اختطاف شاليط كعملية، فهو ليست عملية ارهابية لانه ووفقا للتعريف هو جندي ويخدم في الجيش والهجوم على موقع عسكري ليس عملا ارهابيا، لان الحديث يدور عن وحدة عسكرية، تقابل وحدة عسكرية اخرى، لذلك انا لا افهم غضب الطلبة وانا ليس مسؤولا عن مشاعرهم".
ووفقا لما اورده اليوم "الاربعاء" موقع يديعوت احرونوت الالكتروني الناطق بالعبرية، فان البرفسور غوردن شدد "على عدم قانونية استمرار حجز شاليط ومنع منظمة الصليب الاحمر من زيارته لكن العملية لم تكن ارهابية ولو اختطفوه من كيبوتس بالقرب من غزة لكانت ارهابية ولكن حين يأسرون شخصا ما بالبزة العسكرية فهذه ليست عملية ارهابية".
وقالت الجامعة في معرض ردها، بانها: "لن ترد على اقوال المحاضر من خلال وسائل الاعلام مهما كانت هذه الاقوال موضع خلاف واختلاف لكن الموضوع سيبحث ضمن الاطر المناسبة".

كلمات دلالية