أخبارNews & Politics

افتتاح مقر التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطين
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

افتتاح مقر التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطين في ضاحية البريد بالقدس

مفتي القدس: الشهداء الفلسطينيون هم الذين ضحوا وقدموا دماءهم من اجل الوطن
 

الهيئات الادارية لفروع التجمع تم تشكيلها من قبل الامانة العامة في كافة المحافظات بهدف تسهيل مهمة اسر الشهداء

محمد صبيحات أمين العام التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطين:

هدف التجمع السير على هدى الشهداء وتكريس قضية الشهيد كقيمة نضالية وحالة وجدانية

تحت رعاية عطوفة محافظ القدس المهندس عدنان الحسيني افتتح، الأحد مقر التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطين في ضاحية البريد مقابل مدرسة الأمة ، وحضر الافتتاح كل من مفتي القدس وخطيب المسجد الاقصى المبارك محمد حسين، وعطوفة محافظ القدس، وعضو المجلس التشريعي جهاد أبو زنيد، وسرحان السلايمة رئيس مجلس محلى الرام، ومدير مديرية التربية والتعليم في القدس سمير جبريل، وأعضاء الأمانة العامة في التجمع، وبمشاركة أهالي الشهداء في محافظة القدس وتولي عرافة الحفل الأستاذ خالد العموري.

تلبية الحاجات
هذا وقال محافظ القدس المهندس عدنان الحسيني:" نفتتح التجمع غير الرسمي ولكن نسعى من خلال المؤسسات الرسمية في رعاية أمور أهالي الشهداء من جميع النواحي، وهذا التجمع يتعاون مع جميع المؤسسات من ضمنها محافظة القدس". وأضاف الحسيني، بأن:" التجمع هو المدخل الوحيد لتلبية جميع احتياجات ذوي الشهداء كاحتياجات ثابتة تحكمها قوانين وبعض الاحتياجات الطارئة التي يجب معالجتها".

مفتي القدس: الشهداء الفلسطينيون هم الذين ضحوا
أما مفتي القدس محمد حسين قال: ان الشهداء الفلسطينيين هم الذين ضحوا وقدموا دماءهم من اجل الوطن والأرض والمقدسات ويجب ان يكرموا ويحافظ على اقاربائهم وأسرهم ولذلك تم افتتاح اليوم هذا التجمع الوطني لتتحقق رعاية اسر الشهداء ومتابعة قضاياهم وأمورهم حرصاً على ذويهم وتكريماً لهم.

قضية الشهيد قيمة نضالية
بدوره قال محمد صبيحات أمين العام التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطين أن هدف التجمع السير على هدى الشهداء وتكريس قضية الشهيد كقيمة نضالية وحالة وجدانية ومحور وطني سامي وخلاق، ولممارسة كافة أشكال الضغط على المؤسسات الفلسطينية التشريعية والتنفيذية من أجل سن التشريعات والقوانين وإصدار القرارات التي تضمن حقوق الشهيد وأسرته.
وأضاف صبيحات:" طالب التجمع سيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس للمصادقة على قانون حقوق أسر الشهداء الذي أقره المجلس التشريعي السابق سنة 2005. وضرورة رفع قيمة مخصصات أسر الشهداء من قبل الجهات الرسمية، بما يتناسب ويتلائم مع الظروف المعيشية والاقتصادية. ومعالجة القضايا ذات العلاقة بالتامين الصحي ليصبح شاملا لكافة أنواع العلاج ولكافة افراد الأسرة".

رفع مخصصات أسر الشهداء
وشدد صبيحات، على ضرورة معالجة القضايا ذات العلاقة بالتأمين الصحي ليصبح شاملاً لكافة انواع العلاج ولكافة أفراد الاسرة، واعطاء حق التوظيف في مؤسسات السلطة الوطنية لأسر الشهداء، وتوفير الضمان الاجتماعي لأسر الشهداء، وايضاً توفير التعليم المجاني والمنح والبعثات الدراسية الجامعية والعليا".
وقال صبيحات:" الضغط عبر الجهات الدولية والرسمية والشعبية لاستعادة جثامين الشهداء الفلسطينين المحجوزة وكذلك الكشف عن مصير المفقودين لدى سلطات الاحتلال، وانشاء صندوق لدعم مشاريع صغيره، وخاصة في مجال الزراعة لاسر الشهداء". وأوضح صبيحات:" تم عقد عدة اجتماعات مع الدكتور سلام فياض وتم التواصل معه الى اتفاق لرفع مخصصات اسر الشهداء ليصبح الحد الادني للمخصص الشهري لأسرة الشهيد المتزوج (1300)شيكل ولأسرة الشهيد الاعزب (1000) شيكل.

التواصل مع أهالي الشهداء
بدوره قال الناطق الاعلامي في التجمع الوطني محمد صوي، ان التجمع يأتي لضم صوتنا لسيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس من أجل الحفاظ ومساعدة ذوي الشهداء من النواحي الاقتصادية والاجتماعية والقانونية.
كما وحيت عضو المجلس التشريعي جهاد أبو زنيد، فتح مقر التجمع الخاص بذوي الشهداء الفلسطينيين والتواصل مع ذويهم ان كان في الأراضي الفلسطينية أو في الشتات كسوريا ولبنان والأردن .

تحقيق الاهداف العامة للتجمع
الجدير بالذكر أن هيئات التجمع تتشكل بالأمانة العامة وتم إنتخابها من قبل المؤتمر العام وعدد من اعضائها وهم 13 عضواً، محمد صبيحات الامين العام، ومحمد ابو سليم نائب الامين العام، وعبد السميع الشيخ امين السر، ويحيى الأخرس امين الصندوق، محمد ابو صوي الناطق الاعلامي، نهى نزال مسؤولة لجنة المشاريع والتطوير، وغسان أبو عره مسؤول اللجنة الثقافية، وكمال الطيراوي مسؤول اللجنة الاجتماعية ـ وناجح حرب مسؤول لجنة العلاقات الخارجية والتشبيك، عامر بلبيسي مسؤول لجنة التدريب والتأهيل، وصالح لطفي مسؤول لجنة العلاقات العامة، عوض البطران مسؤول لجنة القانون والاقتصاد، فهمي الاعرج مسؤول لجنة النشاطات.
والمجلس الاستشاري الاعلى مكون من شخصيات وطنية واعتبارية تساهم في تحقيق الاهداف العامة للتجمع وتساعد في تحقيق حقوق اسر الشهداء، وعدد اعضائه (27 ) عضوا.

الهيئات الإدارية
والهيئات الادارية لفروع التجمع تم تشكيلها من قبل الامانة العامة في كافة المحافظات بهدف تسهيل مهمة اسر الشهداء بعرض ومتابعة قضاياهم وعدد اعضاء كل هيئة من 11-5 عضوا. واللجان المركزية هي لجان يتراسها اعضاء الامانة العامة. والهيئة العامة يشكل مجموع اعضائها المؤتمر العام للتجمع الذي ينتخب الامانة العامة، ويناقش التقارير الادارية والمالية للتجمع، ويقوم بالمصادقة عليها.










كلمات دلالية