اسواق العربEconomy

ارتفاع الاسعار وضريبة القيمة المضافة في بريطانيا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ارتفاع في الاسعار يتخفى بارتفاع ضريبة القيمة المضافة في بريطانيا

 250,000 وظيفة ستكون مهددة بالاقالة والطرد

ارتفاع الضريبة يأتي في خضم الميزانية التي اعدها وزير الخزانة البريطاني جورج اوزبورن والتي قدر ان تورد 13 مليار استرليني الى الخزانة في كل عام


ارتفعت ضريبة القيمة المضافة מע"מ في بريطانيا منتصف الليلة الماضية اثنان ونصف بالمائة من 17.5 الى 20 بالمائة كما كان مقرر فقد الخطة الاقتصادية لحكومة الائتلاف البريطانية الدائبة على تقليص العجز المالي للدولة.


وزير الخزانة البريطاني

المحللون الماليون في المملكة يؤمنون ان كثيرا من المتاجر وشبكات الهواتف النقالة وقاعات التدريب الرياضية والمطاعم سترفع اسعارها بنسبة تقدر ما بين 5 الى 8 بالمائة فوق ارتفاع الضريبة. ناهيك عن الاسعار المتصاعدة لمنتجات اخرى كالقطن والوقود ومصادر الطاقة الاخرى كالغاز والكهرباء. مما سينجم عن ارتفاع في مصروفات العائلة المتوسطة السنوية الى ما فوق ما كان متوقع من قبل.

ارتفاع الضريبة
بكلمات اخرى سيستغل التجار واصحاب الخدمات ارتفاع الضريبة الملحوظ ليجروا ارتفاعا في اسعار منتجاتهم وخدماتهم يتخفى بارتفاع الضريبة. الا ان ارتفاع الاسعار الى جانب مستوى الضريبة الجديد ستكلف العائلة المتوسطة 560 استرلينيا اكثر في العام الواحد. مقارنة بمجرد 400 استرليني قدرها زعيم حزب العمال ايد ميلباند ستكون تكلفة ارتفاع الضريبة بمفردها. كما واضاف ان 250,000 وظيفة ستكون مهددة بالاقالة والطرد.
يأتي ارتفاع الضريبة في خضم الميزانية التي اعدها وزير الخزانة البريطاني, جورج اوزبورن, والتي قدر ان تورد 13 مليار استرليني الى الخزانة في كل عام.

كلمات دلالية