أخبارNews & Politics

حارس في مجمع تجاري في القدس يعتدي على الياس كرام
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

حارس في مجمع تجاري في القدس يعتدي على الياس كرام مراسل قناة الجزيرة بالضرب

الياس كرام لموقع العرب:

في اسرائيل قتل رئيس حكومة فليس من المستبعد ان يقتل صحفي !

هذا اعتداء اجرامي وخطير، على صحفي بسبب آراء يحملها ومواقف يتبناها
تكرر مثل هذه الاعتداءات نتاج تحريض متواصل منذ سنتين على قناة الجزيرة ومراسليها
اطالب بحل جذري لمثل هذه الاعتداءات والمضايفات التي تطال الصحفيين، كذلك القبض على المعتدين وزجهم في مكانهم الطبيعي وهو السجن



 للمرة الثانية خلال أقل من عام واحد، يتعرض الزميل الصحفي إلياس كرام، مراسل قناة الجزيرة الاخبارية القطرية في البلاد، ابن مدينة الناصرة ، لإعتداء من قبل يهودي متطرف على خلفية قومية بحتة، الا ان هذه المرة كانت أكثر وحشية ثارت من قفطانها رائحة العنصرية المقززة. الياس كرام، واثناء تواجده داخل احد المقاهي في المجمع التجاري "المالحة" المحاذي للإستاد الرياضي تيدي في مدينة القدس، برفقة طاقم الجزيرة المؤلف من المصورين وائل سلايمة ومراد سعيد، اعترض طريقه، المتطرف الذي يعمل حارساً لفرع البريد داخل المجمع التجاري، موجهة له اللكمات بقوة، وصارخاً في وجهه:"انه منذ زمن يتمنى ان يلقاه كي ينال منه" واصفا اياه "بالحقير" – بحسب المعلومات، الامر الذي ادعى تدخل المرافقين لكرام الذين ابعدوه عنه وسط تواجد عشرات الشاهدين بما فيهم أفراد الامن في المجمع.


من اليسار: إلياس كرام ووائل سلايمة

هذا وفور وقوع هذا الحادث المؤسف، توجه الياس كرام وطاقمه الى مركز شرطة القدس في لواء موريا، وقدموا شكوى بحقه، فقامت الشرطة بإعتقال الحارس، البالغ من العمر "40 عاما" للتحقيق معه، فيما ذكر المشتبه فيه خلال التحقيق انه يريد النيل من الصحفي الياس كرام، لأنه يهاجم جنود جيش الدفاع الاسرائيلي في المعابر خلال تأديته وظيفته".
وأكدت مصادر في الشرطة الخبر في حديث لموقع العرب وصحيفة كل العرب، واضافت ان الشرطة ممثلة بالنيابة العامة، ستطلب غداً الجمعة، تمديد اعتقال الحارس على ذمة التحقيق في محكمة الصلح في مدينة القدس.
هذا وفي اعقاب الحادث اوقفت الشرطة ايضاً المصور مراد سعيد بعد ان ادعى المشتبه فيه المتطرف انه اعتدى عليه ايضاً.

الياس كرام لموقع العرب: هذا اعتداء اجرامي وخطير، على صحفي بسبب آراء يحملها ومواقف يتبناها
وفي حديث لموقع العرب وصحيفة كل العرب مع الياس كرام قال: بدون شك هذا اعتداء اجرامي وخطير، إعتداء على صحفي بسبب آراء يحملها ومواقف يتبناها، نتوقع ان ينال هذا الشخص الجزاء الملائم له، كي يكون عبرة لأمثاله في هذا المجتمع".
وتابع كرام لموقع العرب:" من الواضح ان المجتمع الاسرائيلي يتجه نحو العنصرية والفاشية والتطرف، فهذا المجتمع بات يكره اللغة العربية، الانسان العربي، دون تفكير، وبمجرد انحداره لمثل هذه الكراهية المدسوسة في عروقه، يصبح كل عربي عرضة لإعتداء من قبلهم، ومن هنا وفي اعقاب هذا الاعتداء، واعتداءات اخرى ومتكررة من قبله، فقد حان الوقت للمحاسبة".

تكرر مثل هذه الاعتداءات نتاج تحريض متواصل منذ سنتين على قناة الجزيرة ومراسليها
وكون هذه ليست المرة الاولى التي يتعرض لها كرام لإعتداء عنصري كهذا قال في رده:"ان تكرر هذه الاعتداءات هو نتاج تحريض متواصل منذ سنتين او اكثر على قناة الجزيرة ومراسليها، فقد تعرض سابقاً زميلنا ومديرنا وليد العمري في ايار الماضي لإعتداء عندما كان ينقل الصورة الواقعية، والحقيقية، للإستيلاء على قافلة الحرية وسفينة مرمرة التركية، من ميناء اشدود، فحاول متطرفون مضايقته والمس فيه وبقناة الجزيرة  بسبب مواقفها".

المطالبة بحل جذري مثل هذه الاعتداءات والمضايفات
وطالب الياس كرام في معرض حديثه معالجة هذه القضية واخرى مشابهة، معالجة جذرية، ان كان من قبل السلطات الاسرائيلية او القضاء الاسرائيلي، كي يقبع مثل هذا المتطرف الذي اعتدى عليه اليوم، وغيره وراء القضبان، كون هذا هو مكانهم الطبيعي - على حد تعبيره، مضيفا: يجب عدم التهاون والتساهل مع مثلهم، فمثل هذه الحوادث تبدأ بالضرب وقد يأتي احدهم لاحقاً ويطعنك بسكين من الخلف، او يطلق عليك النار ويفر هارباً.

في اسرائيل قتل رئيس حكومة فليس من المستبعد ان يقتل صحفي ! 
وذكر الياس كرام لموقع العرب مقتل رئيس الحكومة الاسرائيلية اسحاق رابين منذ 15 عاماً، قائلاً:" في اسرائيل قتل رئيس الحكومة امام أعين المئات الذين تواجدوا في المكان، والملايين الذين شاهدوا ذلك عبر شاشات التلفزة ببث مباشر، وبمجرد ان يغتال رئيس حكومة بسبب مواقفه، فليس من المستبعد ان يقتل صحفي في هذا المجتمع الفاشي".

سلايمة: تم اعتقال المستوطن
بدوره قال المصور الصحفي وائل السلايمة في حديث خاص لمراسلة موقع العرب وصحيفة كل العرب ديالا جويحان:  تفاجأنا أثناء قيام المستوطن بالاعتداء على المراسل وتوجيه الشتائم السيئة والبذيئة له، توجهت على الفور لاستدعاء حراس المجمع التجاري للتدخل من اجل إنقاذ المراسل الصحفي الياس كرام، بعدها حضرت قوات الشرطة الإسرائيلية لأخذ الإفادة من كلا الطرفين، ثم توجههنا لقسم الشكاوي في القدس الغربية لتقديم شكوى ضد المستوطن الذي هاجمه، حيث تم اعتقاله من منزله ومصادرة المسدس الذي بحوزته.

بيان الحركة الاسلامية
استنكرت الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني الإعتداء الآثم على الأستاذ الياس كرام مراسل قناة الجزيرة الإخبارية وطاقمه المرافق يوم أمس الخميس ، من قبل حارس يهودي متطرف في القدس .
وقد جاء الإستنكار عبر رسالة بعثها المحامي زاهي نجيدات – الناطق الرسمي بإسم الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني – صباح اليوم الجمعة الى السيد وليد العمري – مدير مكتب الجزيرة في فلسطين.
وجاء في الرسالة:"استاذنا العزيز بودنا ان نعبر لكم عن استنكارنا الشديد للاعتداء الآثم الذي تعرض له الاستاذ إلياس كرام والطاقم المرافق، ونقول لهم امضوا قدما لإداء مهامكم الصحفية دون الالتفات الى زمرة الفاشلين".

 استنكار مركز إعلام
يستنكر مركز "إعلام" الإعتداء على الصحفي إلياس كرام والذي وقع ليلة أمس، الخميس، في المجمع التجاري "المالحة" في القدس. ويهيب مركز "إعلام" بالصحافيين التواجد في المحكمة المركزية عند النظر في طلب شرطة "موريا" تمديد إعتقال المعتدي، والذي يعمل كحارسًا لفرع البريد في المجمع التجاري، حيث ومن المتوقع ان تنظر المحكمة المركزية في القدس في الساعات القريبة في طلب الشرطة بتمديد إعتقاله. ويرى مركز "إعلام" أن هنالك أهمية وضرورة للتواجد في المحكمة وذلك نظرًا لمنهجية الإعتداءات على الصحافيين العرب.


كرام وسلايمة بعد تقديم الشكوى

كلمات دلالية