فنانين

دوللي شاهين استغلت ذكرى انتصار أوكتوبر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دوللي شاهين وتامر حسني استغلا ذكرى انتصار أوكتوبر لرفع شعبيتهما في مصر

لم تكن دوللي شاهين فقط هي التي حاولت إطلاق شائعة على نفسها بل يدخل في هذه اللعبة أيضا تامر حسنى
دولي قامت بإطلاق شائعة إنها بصدد دخول الأستوديو لتسجيل أغنية وطنية من كلمات تامر حسين تعبر فيها عن حبها وعشقها لمصر


 دوللي شاهين تعلن عن أغنية وطنية تعبر فيها عن حبها وعشقها لمصر وتراب مصر وأهلها، تامر حسني يتقاضي 80 مليون جنية نظير قيامه بأولى بطولاته التليفزيونية في مسلسل لن يكشف عنه الآن. تلك هي أخر شائعات النجوم التي أطلقوها على أنفسهم بعد أن انحسر الضوء عنهم في محاولة للفت الأنظار نحوهم بأي شكل وبأي ثمن حتى ولو كان الثمن هو خداع الجمهور واللعب على وتر حب الاستطلاع الذي دائما ما يستحوذ على الجمهور لمعرفه أخبار النجوم.

فبمجرد إعلان كل من كريم عبد العزيز ومنه شلبي ومجدي كامل ومي كساب وغيرهم عن البروفات التي يقومون بها استعدادا لأوبريت العبور الذي عرض على الشاشة في احتفالات التليفزيون المصري بذكرى انتصارات حرب أكتوبر وجدت اللبنانية دوللى شاهين إنها بعيده عن الأضواء ولم يتحدث عنها احد حتى بعد إصدار ألبومها (ولا كل البنات) قبل أيام ولم يحقق أي نجاح أو أي انتشار يذكر فما من حل وجدته إلا إطلاق شائعة إنها بصدد دخول الأستوديو لتسجيل أغنية وطنية من كلمات تامر حسين تعبر فيها عن حبها وعشقها لمصر وفضل هذه البلد عليها وكيف كانت معاملة أهل المحروسة لها وستكون هذه الأغنية في ذكرى حرب أكتوبر المجيدة، ونجحت الشائعة وتصدرت دوللى عدد كبير من أغلفة المجلات الفنية.

كبش فداء
ومرت ذكرى الانتصارات ونفى تامر حسين وجود أي علاقة بينه وبين الأغنية الوطنية التي تتحدث عنها دوللي وتبرأ من تصريحاتها واتهمها إنها تحاول تحقيق شهرة على حسابه، وحينما حاولنا من جانب الأزمة لاتصال بزوج دوللى شاهين ومدير أعمالها المخرج باخوس علواني والاستفسار عن تصريحات تامر تفاجئنا برده حيث قال أن البيان الصحفي الذي أصدرته دوللى وقالت فيه إنها بصدد أغنية وطنية تتحدث فيها عن مصر تم فيه ذكر اسم الشاعر تامر حسين على سبيل الخطأ فتامر هو الذي كتب ولحن لها أغنيتها الأخيرة (زى القمر) أما الأغنية الوطنية فستكون مع شاعر أخر!!
وحينما سألنا عن من يكون الشاعر الأخر أجاب باخوس قائلا سيكون مفاجأة لن أفصح عنها الآن وستدخل دوللى الأستوديو بعد يومين لتسجيل الأغنية الوطنية، واقر باخوس أن الشاعر سيكون مفاجأة كبيرة!
شائعة تلو شائعة
ولم تكن دوللي شاهين فقط هي التي حاولت إطلاق شائعة على نفسها بل يدخل في هذه اللعبة أيضا تامر حسنى حيث اصدر بيانا صحفيا عن طريق مستشارته الإعلامية قال فيه انه تعاقد على بطولة أول عمل تليفزيوني له مقابل 80 مليون جنية وقد أثار هذا الخبر الرأي العام خاصة في ظل الأزمة الاقتصادية الطاحنة التي يعيشها الشعب وبمجرد نشر الخبر جاءت تعليقات القراء جميعها تسخر من تامر حسني وتتهمه انه بذلك يكون قد حصل على جنية من كل مواطن مصري وزادت التهكمات على المنتجين اللذين سيدفعون له هذا المبلغ الخيالي بأنهم كانوا من باب أولى أن يشيدوا المستشفيات والشقق السكنية للشباب وان يسدوا بطون قتلها الجوع، وبعد نشر هذا الخبر بساعات تبرأ تامر حسني من هذا الرقم وقال انه لم يقول هذا الكلام وانه لم يتحدد له الأجر الذي سيحصل عليه حتى الآن ورغم تأكيد مستشارته الإعلامية انه قال هذا الكلام ونحن صدقناها لأنها المتحدثة الإعلامية باسم تامر منذ وقت طويل ولكن تامر أخذها كبش فداء من اجل تحقيق شهرته





كلمات دلالية