أخبارNews & Politics

تصريحات ابو السيد تثير الجدل والغضب في بريطانيا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تصريحات حول الاغتصاب داخل العلاقة الزوجية تثير الجدل والغضب ببريطانيا

بحسب القانون البريطاني المعدل لعام 1991 فان الاغتصاب داخل العلاقة الزوجية يعتبر غير قانونيا


نشرت صحيفة الاندبندنت البريطانية صباح اليوم تقريرا لمعده مارك هيغز وجيرمي تيلور تناولا من خلاله تصريحات رئيس مجلس الشريعة الاسلامية في بريطانيا والتي تندرج تحتها محاكم الشريعة الاسلامية المعترف بها في بريطانيا.


وفي تصريحات مثيرة للجدل وحتى غضب مسؤولين في القضاء البريطاني والامن والشرطة قال الشيخ ابو السيد :"ان ما من شيء اسمع اغتصاب الزوجة. فالعلاقة الزوجية عن القران تتضمن في ثناياها شروطا في العلاقة الجنسية. وان يقوم الزوج باشباع رغباته الجسدية دون رضاء الزوجة يستحق التوبيخ لكن لا نسميه ابدا اغتصابا, الامر الذي اثار نيران غضب في صفوف رجال الشرطة الذين قالوا ان تصريحات ابو السيد تقلل من المجهود الكبير الذي تقوم به الشرطة من اجل استدراج الزوجات المغتصبات الى القدوم الى الشرطة وتقديم الشكوى وتقلي المعونة,ففي نظر الشرطة ان غالبية حالات الاغتصاب لا تكون من قبل غرباء يهجمون على سيدة في ليل معتم بل غالبيتها من قبل اقارب وازواج في داخل المنزل".
وبحسب القانون البريطاني المعدل لعام 1991 فان الاغتصاب داخل العلاقة الزوجية يعتبر غير قانونيا.
وقد جاء على لسان احد عمداء الشرطة انه قال ان على الشريعة الاسلامية الا تستبدل القانون البريطاني او تتناقض معه.

كلمات دلالية