فنانين

سيلين ديون فرحة بتوأمها رغم صعوبة..عملية الولادة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

سيلين ديون فرحة بتوأمها رغم صعوبة عملية الولادة خلال عملية قيصرية

ديون وعائلتها انتقلت للسكن مؤخراً في جوبتر آيلاند بفلوريدا

 لديون وزوجها ريني أنجيليل طفل يدعى ريني وهو في التاسعة من العمر وكانت قد خضعت لعملية تلقيح اصطناعي لتحمل بالتوأم الجديد


تخضع المغنية الكندية سيلين ديون في وقت لاحق من هذا الشهر لعملية قيصرية في فلوريدا تنجب خلالها توأما ذكرا. ونقلت صحيفة "بالم بيتش بوست" الأميركية عن مصدر لم تكشف عن هويته قوله ان ديون (42 سنة) ستنجب طفليها في مركز "سانت ماري" الطبي في 22 تشرين الأول .


وأشار المصدر إلى انه تم تجهيز 4 غرف في المستشفى تحضيراً للولادة إحداها لديون والأخرى للعائلة والثالثة لمرافقيها الأمنيين والرابعة لفريق عملها. وذكرت الصحيفة ان المستشفى يبذل جهده لضمان راحة ديون وزودت غرفتها بمايكرويف وفرن وسرير ضخم ومناشف جديدة ووسائد وغيرها. وسمح لديون بأن تختار الممرضات اللواتي ترغب ببقائهن معها.
وقال متحدث باسم المركز الطبي انه لم يتم تأكيد خبر ولادة ديون طفليها فيه. يشار إلى ان ديون وعائلتها انتقلت للسكن مؤخراً في جوبتر آيلاند بفلوريدا. ويذكر أن لديون وزوجها ريني أنجيليل طفل يدعى ريني وهو في التاسعة من العمر وكانت قد خضعت لعملية تلقيح اصطناعي لتحمل بالتوأم الجديد.



كلمات دلالية